خسارة الأهلي.. انسحاب نفط الوسط.. الأخطاء التحكيمية .. أبرز مشاهد البطولة العربية

أسدل الستار على منافسات الجولة الأولى للبطولة العربية التي تحتضنها مصر خلال الفترة الحالية وتستمر حتى يوم 6 من شهر أغسطس/آب المقبل.
وتصدر نادي نصر حسين داي الجزائري المجموعة الأولى برصيد 3 نقاط، بينما تساوت جميع فرق المجموعة الثانية بنقطة واحدة، في الوقت الذي اعتلى فيه فريق الترجي التونسي قمة المجموعة الثالثة برصيد 3 نقاط.
خسارة الأهلي المصري
تلقى النادي الأهلي خسارة من نظيره الفيصلي الأردني، حيث تعد الخسارة الثانية له في افتتاح لقاءاته بالبطولة العربية، بعدما كانت الخسارة الأولى عام 1995 من فريق اتحاد جدة السعودي.
واختلفت توقعات العديد من الخبراء، حيث كان الجميع يمنح أصحاب الرداء الأحمر الأفضلية، نظرًا للخبرات والقدرات التي يتمتع بها لاعبيه.
ويستعد الأهلي لمواجهة الوحدة الإماراتي، اليوم الثلاثاء، في الجولة الثانية، من منافسات البطولة العربية.

الأخطاء التحكيمية
ظهرت أخطاء التحكيم منذ المباراة الافتتاحية بين الأهلي المصري والفيصلي الأردني يوم السبت الماضي، بعدما ألغى الحكم البحريني نواف شكر الله هدفًا للفريق الأحمر بداعي التسلل، إلا أن الإعادة التليفزيونية أثبتت صحة الهدف.
وتعرض الحكم يعقوب الحمادي لانتقادات لاذعة، بعد احتسابه ضربة جزاء لصالح باسم مرسي، لاعب الزمالك، مشكوك في صحتها، في مباراة الفريق الأبيض أمام الفتح الرباطي.
وألغى الحكم الموريتاني علي لمغيفري، هدفًا لفريق نفط الوسط العراقي في مباراته أمام الترجي التونسي، أحرزه مؤيد سمير العجان، بعدما رفع مساعد الحكم راية التسلل على اللاعب، إلا أن الإعادة أكدت صحة الهدف.
تهديد النفط بالانسحاب
هدد مسؤولو نادي نفط الوسط العراقي، بالانسحاب من البطولة العربية؛ بسبب الأخطاء التحكيمية التي من شأنها القضاء على مجهود الفريق، على حد قولهم.
وتقدم نادي نفط الوسط باحتجاج رسمي إلى الاتحاد العربي ضد الحكم المساعد، الليبي سليمان أبو الخير، والذي تسبب في إلغاء الهدف في مباراة الترجي التي انتهت بفوز الأخير بهدف دون رد.
وربط مسؤولو نادي نادي نفط الوسط عدم الانسحاب من البطولة، بتوقيع عقوبة على الحكم الليبي.
إصابة خالد باوزير
تعرض خالد باوزير، لاعب فريق الوحدة الإماراتي، إلى إصابة قوية خلال مباراة فريقه أمام نصر حسين داي الجزائري.
وتم تشخيص إصابة اللاعب، بأنها عبارة عن شرخ في فقرات الرقبة، الأمر الذي أدى إلى استبعاد اللاعب من البطولة، لحاجته لراحة إجبارية من شهرين إلى ثلاثة.
لقطة حارس النصر
شهدت مباراة النصر السعودي والعهد اللبناني، لقطة غريبة من وليد عبدالله، حارس الفريق السعودي.
وتعود تفاصيل الواقعة إلى تصدي الحارس لإحدى التسديدات من لاعب العهد اللبناني، إلا أنه ترك الكرة على أرضية الملعب، ليأتي أحد لاعبي الفريق اللبناني ويخطف الكرة، إلا أنه فشل في وضعها داخل المرمى.
وشهدت الجولة الأولى 3 انتصارات في 6 مباريات مع حدوث 3 تعادلات دون أي تعادل سلبي مما يعكس الندية في الجولة الأولى كما أن أكبر فوز كان من نصيب نصر حسين داي الجزائري على الوحدة الإماراتي بثنائية دون رد.
ويبقى الرقم الثاني تسجيل 12 هدفًا في 9 مباريات بمعدل 1.3 هدف في اللقاء، وفشلت 3 فرق في هز الشباك هي الأهلي المصري والوحدة الإماراتي ونفط الوسط العراقي.
ويعد الإيفواري لامين دياكيتي لاعب الفتح الرباطي المغربي الوحيد الذي سجل هدفين في الجولة الأولى كما أن الجولة شهد احتساب ضربة جزاء واحدة فقط من نصيب الزمالك سجل منها باسم مرسي.
وشهدت أول 15 دقيقة في المباريات تسجيل هدفين بالجولة الأولى من نصيب توفيق عدادي لاعب نصر حسين داي في لقاء الوحدة في الدقيقة 10 ولامين دياكيتي لاعب الفتح في لقاء الزمالك في الدقيقة 8.
وشهدت آخر 15 دقيقة هدفين أيضًا سجلهما لامين دياكيتي في الزمالك وطه ياسين الخنيسي للترجي في مرمى نفط الوسط العراقي، وتم إلغاء هدفين بداعي التسلل للأهلي ونفط الوسط.
وظهرت البطاقة الحمراء في الجولة الأولى مرتين من نصيب الأرجنتيني سباستيان تيجالي مهاجم الوحدة الإماراتي وحسين العرفي لاعب فريق نصر حسين داي الجزائري كما شهدت الجولة إشهار 6 بطاقات صفراء.

مقالات ذات صله