خبراء يحلون لغز وفاة بابلو نيرودا

خلصت مجموعة من 16 خبيرا دوليا استعان بهم القضاء التشيلي ان وفاة بابلو نيرودا الحائز جائزة نوبل للاداب التي اتت بعيد انقلاب بينوشيه في العام 1973، لم تنجم عن السرطان كما ورد في وثيقة الوفاة الرسمية.

وقال الطبيب اوريليو لونا باسم الخبراء المكلفين تحديد ما اذا كان نظام اغوستو بينوشيه الديكتاتوري قتل الشاعر التشيلي في مؤتمر صحافي “المؤكد 100 هو ان الوثيقة لا تعكس حقيقة الوفاة”.

لكن الخبراء هؤلاء الذين لم ينجحوا في تحديد الاسباب الفعلية لوفاة بابلو نيرودا.

الا ان سائق نيرودا ومساعده الشخصي مانويل ارايا قال في العام 2011 ان وفاته ناجمة عن حقنه بمادة مجهولة عشية مغادرته الى المكسيك حيث كان ينوي قيادة المعارضة في وجه الجنرال بينوشيه.

مقالات ذات صله