حول أراض زراعية إلى سكنية ومستشفى إلى مدينة ألعاب.. قائممقام الكوفة: الاتهامات سياسية !

بغداد- الجورنال

اتهم اعضاء في مجلس محافظة النجف الاشرف واعضاء في المجلس البلدي للمحافظة قائممقام قضاء الكوفة باستغلال منصبه الوظيفي ومنح رخص الى اصحاب الاراضي الزراعية لتحويلها الى اراضي سكنية وبيعها الى الموطنين باسعار مرتفعة وهو ما يعد مخالفة قانونية صريحة وُجهت فيها اصابع الاتهام بالفساد الاداري والمالي الى القائممقام.

وقال عضو المجلس البلدي لقضاء الكوفة سعيد النعماني للجورنال ان “التصميم الاساسي لمدينة الكوفة والتجديد الحضري للمدينة تم التصديق عليه من قبل مجلس المحافظة والسيد قائممقام الكوفة خالف هذا التصميم واصبحت التجاوزات تنتشر في انحاء القضاء كافة وهذا دليل على وجود فساد اداري اتُهم به قائممقام الكوفة ” .

وبين ان ” عددا من اعضاء مجلس المحافظة واعضاء في البرلمان يقفون مع الفساد فأمام انظارهم يحصل التجاوز وهم يتغاضون عنه لتقاسم الحصص فيما بينهم اما بالاموال او بالاراضي ومن يعترض على هذا الفساد يواجه تهديدا بالقتل او خطف اولاده وهذا ما حصل معي شخصيا “.

وكشفت عضو مجلس محافظة النجف الاشرف سناء الموسوي للجورنال انه :” بتاريخ 1/4/2015 تم اصدار قرار من مجلس محافظة النجف الاشرف بمنع تحويل الاراضي التابعة الى المستشفى البيطري في الكوفة الى مركز ترفيهي بعدها بتاريخ 1/2/2016 فوجئ مجلس المحافظة باعطاء موافقة من قبل قائم مقام الكوفة حمزة العلياوي نصها (لا مانع لدينا من تأجير المساحة المطلوبة) ” .

قائممقام الكوفة حمزة العلياوي عدّ الاتهام سياسياً ويعبر عن رأي العضو وليس مجلس المحافظة، والهدف من هذه التصريحات هو التسقيط السياسي والدعاية الانتخابية لهؤلاء الاعضاء.

مشيرا الى ان :” اعضاء مجلس المحافظة ليست لديهم معلومات دقيقة عن المشروع فهذه الاراضي التي يتحدثون عنها بجوار المستشفى البيطري تعد بالاصل عقارا تابعا للدولة وتمت احالتها الى احد المواطنين بموافقة السيد المحافظ “.

مقالات ذات صله