حزب ميركل يخسر محليا في ولاية سكسونيا

برلين_ وكالات

فاز حزب الديمقراطيين الاجتماعيين في الانتخابات المحلية المبكرة التي جرت في ولاية سكسونيا السفلى في ألمانيا.

وبحسب بيانات استطلاعات رأي الناخبين التي قدمتها قناة ARD بعد إغلاق مراكز الاقتراع، فقد حصل الحزب الاجتماعي الديمقراطي على 37.5٪ من الأصوات، بينما حصل الاتحاد الديمقراطي المسيحي بزعامة المستشارة أنغيلا ميركل على 35٪ من أصوات الناخبين.

ودخل البرلمان الإقليمي أيضا حزب “البديل لألمانيا” الشعبوي اليميني (حوالي 5.5٪)، وحزب “الخضر” (حوالي 8.5٪) والديمقراطيون الأحرار (حوالي 7٪). أما حزب اليسار فلا يزال يتأرجح عند عتبة البرلمان (حوالي 4.5٪).

من المعروف أن الانتخابات في ولاية سكسونيا السفلى كانت مقررة في يناير عام 2018، ولكن في أوائل أغسطس، فقد الائتلاف الحاكم في المنطقة الذي يتكون من الحزب الاجتماعي الديمقراطي و”الأخضر” الأغلبية، لأن نائبا من كتلة حزب الخضر أعلن عن الانتقال إلى كتلة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، وأدى ذلك إلى انهيار الائتلاف.

ويرى المحللون والخبراء أن أهمية هذه الانتخابات تكمن في أن نتائجها قد تضعف موقف المحافظين بزعامة ميركل خلال المباحثات المقبلة في 18 أكتوبر مع الليبراليين و”الأخضر” على تشكيل الائتلاف الحاكم.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن نجاح الحزب الديمقراطي الاشتراكي يعطي فترة راحة لزعيم الحزب مارتن شولتز، الذي مني بالهزيمة في الانتخابات البرلمانية العامة قبل فترة.

مقالات ذات صله