حراك كردي لتفعيل برلمان كردستان

بغداد – الجورنال نيوز
اكد رئيس برلمان الأقليم يوسف محمد، ان وجود تحركات واتصالات بين الأحزاب الكردية لإعادة تفعيل البرلمان نظرا لوجود الكثير من القوانين الهامة المعطلة التي تتطلب وجود السلطة التشريعية، مؤكدا بحث عدة خيارات لتفعيل البرلمان مع الحرص على مشاركة الجميع.

واكد محمد ان الحزب الديمقراطي الكردستاني هو الذي يعطل عودة البرلمان للانعقاد من خلال فرض شروط منها استبعاد حركة التغيير عن رئاسة البرلمان، رغم انه استحقاق انتخابي لها، كونها حصلت على المرتبة الثانية في انتخابات الإقليم الاخيرة.

وضمن السياق، زار رئيس برلمان كردستان يوسف محمد برفقة سكرتير البرلمان في مدينة السليمانية فخر الدين قادر، مؤخرا، أمير الجماعة الإسلامية علي بابير.

وذكرت مصادر كردية ان الزيارة تأتي ضمن الجهود المبذولة لإعادة تفعيل البرلمان، واعادة الحياة التشريعية في الإقليم، كما عقد رئيس البرلمان اجتماعات مع الكتل البرلمانية؛ لدراسة سبل اعادة تفعيل البرلمان، بالتزامن مع قيام عدد من البرلمانيين بجمع تواقيع لعقد جلسة برلمانية.

وفي اطار الأزمة المالية في الإقليم، دعت حكومة إقليم كردستان المعلمين والمدرسين ضمن حدود محافظتي السليمانية وحلبجة، إلى انهاء اضرابهم عن الدوام المستمر منذ بداية السنة الدراسية الحالية احتجاجا على تأخر رواتبهم وادخار جزء كبير منها.

وذكر بيان لوزارة التربية في حكومة الإقليم، ان رئيس الحكومة نيچيرفان بارزاني ترأس وأشرف على اجتماع ضم نائبه قوباد طالباني ووزير التربية بالوكالة بشتيوان صادق، لافتا إلى ان الاجتماع خصص لمناقشة مقاطعة المدرسين والمعلمين للدوام في مدارس محافظتي السليمانية وحلبجة.

واشار البيان إلى ان الاجتماع طالب المعلمين والمدرسين بإنهاء المقاطعة والتوجه إلى الدوام في مدارسهم، مطمئنا اياهم ان هذه الاوضاع والازمة ستتم معالجتها.انتهى

مقالات ذات صله