جينيفر لورانس تكشف سر توترها

أكدت النجمة العالمية جينيفر لورانس أنها كانت متخوفة للغاية من أداء مشهدها مع كريس برات، واعتبرته تجربة غريبة مرت بها، ما جعلها تتناول الكحوليات بعد تصوير المشهد للتخفيف من توترها، بحسب تصريحاتها لموقع The Hollywood Reporter.

وقالت: “حاولت أن أهدئ أعصابي بشربي لبعض الكحوليات ذات التركيز القوي، وعلى الرغم من أنها أتت بمفعولها وجعلتني مخمورة، إلا أنني شعرت بالمزيد من القلق والذنب عندما عدت إلى المنزل”.

وتابعت الممثلة الحائزة على الأوسكار موضحة: “بعد عودتي للمنزل سألت نفسي ما الذي فعلته؟ فكريس برات رجل متزوج، وتلك هي أول مرة بالنسبة لي أقبل فيها رجل متزوج، والشعور بالذنب هو أسوأ شعور قد يراودك في معدتك”.

وفيما أشارت جينيفر لورانس أنها طمأنت نفسها بأن تصويرها لمشهدها ما هو إلا جزء من عملها كممثلة، ولكنها شددت أنه سيكون من أكثر المواقف غير القابلة للمداواة في حياتها.

وفيلم Passengers ينتمي لدراما الخيال العلمي، ويشارك في بطولته كريس برات، ومايكل شين، ولورانس فيشبورن، ومن المقرر أن يُطرح بدور السينما في 21 ديسمبر 2016.

مقالات ذات صله