توجيه أول الاتهامات في التحقيق بالتدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية

وكالات ـ متابعة

أفادت قناة سي إن إن أمس أنه تم توجيه التهم الأولى في التحقيق الذي يقوده المحقق الخاص روبرت مولر حول التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأمريكية.

وذكرت القناة أنه سيجري في 30 أكتوبر توقيف الأشخاص الذين وجهت التهم إليهم. ولم تحدد القناة عمن يدور الحديث وماهي التهم الموجهة ضدهم بل أشارت فقط إلى أن هيئة التحكيم في واشنطن وافقت على صيغة التهمة.

ومن المعروف أن النائب الأول لوزير العدل الأمريكي رود روزنشتاين يشرف على عمل فريق المحقق الخاص. ووفقا للقواعد عليه أن يطّلع على التهم قبل عرضها على هيئة التحكيم.

وقالت القناة إن سكرتاريا المحقق الخاص رفضت التعليق على النبأ. ومن المعروف أن مولر يحقق في مجموعة كبيرة من المسائل وخاصة المتعلقة بمزاعم محاولات روسيا التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية العام الماضي.

وتشمل تحقيقاته أيضا “علاقات فريق الرئيس دونالد ترامب وتآمره مع روسيا” وكذلك ظروف إقالة جيمس كومي من منصب مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي ومصادر تمويل ما يسمى بملف المآخذ على رئيس الدولة. وفي هذا الأسبوع أضيفت لقائمة التحقيق، صفقة اليورانيوم بين موسكو وواشنطن في عهد باراك أوباما.

مقالات ذات صله