تنظيم داعش يسيطر على بلدة “بن جواد” الليبية

 طرابلس-الجورنال

أكد مصدر قبلي في بلدة بن جواد الواقعة، شمال ليبيا، مساء أمس الإثنين، عن سيطرة تنظيم داعش على البلدة التي تبعد مسافة 40 كلم غرب بلدة رأس لانوف النفطية.

وتبعد بلدة بن جواد، الواقعة بين مدينتي بن نواف من الشرق، وسرت من الغرب، عن ميناء السدرة النفطي مسافة 30 كلم، وهو يعتبر أقرب الموانئ النفطية إلى البلدة.

ونقلت وسائل اعلام ليبية عن مصدر إن “تنظيم داعش أحكم قبضته على المرافق العامة في البلدة، واتخذها مقاراً تابعة للتنظيم، وبدأ يتحصن فيها من إستهداف الطائرات الحربية”.

وقال المصدر إن “عناصر التنظيم أقامت نقاط استيقاف داخل البلدة لتفتيش المارة والسيارات على الهوية”، مشيراً إلى “توقف الدراسة والحياة العامة في البلدة خوفاً من بطش عناصر داعش”.

وكانت عناصر من تنظيم داعش شنت في وقت سابق أمس الإثنين هجوماً كبيراً للسيطرة على ميناء السدرة النفطي الليبي الذي يبعد نحو 180 كيلومتراً عن معقل التنظيم في مدينة سرت الساحلية.

وأكد مصدر عسكري أن “القوات الجوية التابعة للجيش الوطني تصدت للهجوم”.

وقال المتحدث باسم حرس المنشآت النفطية علي الحاسي إن “اشتباكات تدور منذ ساعات الصباح الأولى بين الحرس وعناصر تنظيم داعش، وأسفرت حتى الآن عن مقتل جنديين من الحرس، إضافةً إلى أكثر من عشرة افراد من عناصر التنظيم”.

يشار إلى أن القدرة التصديرية لميناء السدرة تتجاوز الـ300 ألف برميل يومياً، إلا أن التصدير تراجع إلى نحو 65% نظراً لحالة الفوضى التي تعانيها البلاد.

مقالات ذات صله