تحديد موعد جديد لمباراة الاساطير ومالديني وديلبيرو على رأس الحاضرين

محمد خليل

حددت شركة عشتار المسؤولة عن تنظيم كرنفال البصرة، موعداً جديداً للمباراة الاستعراضية بين منتخب اساطير العالم ونجوم المنتخب الوطني المتوج بكأس آسيا 2007 على ملعب البصرة الدولي.
وقال مدير الشركة محمد هيجل لـ(الجورنال) إن “شركة عشتار وبالتنسيق مع شركة “تواصل” الإماراتية المنظمة لمباريات منتخب الاساطير، حددت الثالث من أيلول المقبل موعداً جديداً لمباراة الاساطير ونجوم المنتخب الوطني المتوج بكأس آسيا 2007″.
وأضاف أن “النجمين الإيطاليين السابقين باولو مالديني واليساندرو ديل بيرو سيصلون الى البصرة خلال اليومين المقبلين لإجراء المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة”.
وبدوره ابدى الاتحاد العراقي لكرة القدم، نيته للمشاركة في تنظيم مباراة الاساطير في البصرة في الثالث من شهر أيلول المقبل،
وأوضح هيجل في هذا الصدد، ان “رئيس الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم عبد الخالق مسعود، تباحث معنا حول بعض المتعلقات التي تخص مباراة الاساطير”، معرباً عن “نية الاتحاد مناقشة ملف الاشتراك في تنظيم هذه المباراة في اجتماع يوم امس”.
واضاف أنه “لمس لدى شخص رئيس الاتحاد رغبة حقيقية بالاشتراك في هذه المباراة، خصوصاً بعد ان بادرت وزارة الشباب والرياضة بتوجيه دعوة رسمية الى الاتحاد للمشاركة في مباراة الاساطير بالرغم من كونها مباراة استعراضية وهي خارج مظلة الاتحاد الدولي لكرة القدم”.
يذكر أن شركة عشتار وبالتعاون مع شركة تواصل للرياضة والأعلام قد تعاقدت مع وزارة الشباب والرياضة من اجل تنظيم كرنفال رياضي كبير باستضافة نخبة من المع نجوم الكرة العالمية السابقين ليباروا نخبة من نجوم الكرة العراقية في ملعب البصرة الدولي في مطلع شهر أيلول القادم.
وأكدت وزارة الشباب والرياضة، أن المباراة الاستعراضية بين النجوم السابقين للمنتخب الوطني واساطير العالم ستقام في الثالث من أيلول المقبل.
وقال مدير اعلام وزارة الشباب والرياضة علي العطواني لـ(الجورنال) إن “شركة عشتار للإنتاج والتوزيع السينمائي أنجزت مهامها وانسحبت من المفاوضات مع شركة “تواصل” الإماراتية من اجل إقامة مباراة نجوم المنتخب الوطني المتوج بلقب كأس آسيا 2007 ومنتخب اساطير العالم”.
واوضح أن “وزارة الشباب والرياضة كانت هي الطرف المفاوض مع الشركة الإماراتية، من اجل إقامة المباراة بوقتها الجديد في الثالث من شهر أيلول المقبل على ملعب المدينة الرياضية في البصرة”.
وأضاف أن “المباراة لن تدخل في اجندة الفيفا وليست مباراة رسمية، فهي مباراة احتفالية وعبارة عن كرنفال”.
وتابع أن “الاتحاد العراقي لكرة القدم كان يرى ان توقيت المباراة غير مناسب ولديه تخوف من حدوث خرق أمنى او خلل في تنظيم المباراة من الممكن ان تؤثر على رفع الحظر عن الكرة العراقية”.
واكد العطواني أن “اتحاد الكرة ابدى نيته بالمشاركة في تنظيم المباراة، التي ستكون بمثابة احتفالية وستقام على ملاعب الوزارة، ولن تدخل في إطار اختبار رفع الحظر عن الكرة العراقية، وانما الهدف منها هو اعلامي لتسليط الضوء عالمياً على الرياضة العراقية”.
وأختتم مدير اعلام وزارة الشباب والرياضة أن “توقيت المباراة ثابت، وستقام في موعدها بعد إتمام الاتفاق بشكل كامل مع الشركة الإماراتية”، مبيناً أن “الوزارة متأكدة من نجاح تنظيم هذه المباراة وترجح ان يكون لها صدى واسع لدى جميع دول العالم”.

مقالات ذات صله