بورتريه آندي وارهول للبيع في المزاد لأول مرة

سيباع في المزاد لأول مرة بورتريه ذاتي نقل صاحبه آندي وارهول من الفن الى الشهرة ، ليصبح لاحقاً رائد ثفافة السيلفي قبل 50 عاماً على انتشارها مع ظهور الهاتف الذكي.

أنجز البورتريه في عام 1963 باستخدام صورة أخذها وارهول في احد اكشاك التصوير الفوتوغرافي المنتشرة في نيويورك وكان البورتريه بداية تحوله الى سمة مميزة لنتاج وارهول حتى مماته.

سيباع العمل في مزاد تقيمه دار سوذبي في لندن بعد بقاء الصورة ضمن مجموعة يملكها احد المقتنين الأفراد منذ ثمانينات القرن الماضي وستُعرض في المزاد لأول مرة ومن المتوقع ان تُباع بسعر 7 ملايين جنيه استرليني.

مقالات ذات صله