بعد أشتداد القصف على أيمن الموصل فرار 10 الاف مدنياً يومياً

اكدت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، انها تعمل مع شركائها المعنيين بالمأوى وإدارة المخيمات بأقصى جهودها من أجل إستقبال نازحي غرب الموصل في المخيمات و توفير المأوى الطارئ والمعونة في الموصل وحولها للناس غير القادرين على التحرك من المدينة والذين يلوذون بالفرار منها أو العائدين إلى شرقي الموصل.
وجاء في بيان للمفوضية ، ان تصعيد الانشطة هذا يأتي بالتزامن مع إرتفاع حاد بأعداد النازحين مؤخرا الذين يلوذون بالفرار من الصراع الدائر في غربي الموصل، مشيرا الى ان عدد الأشخاص الذين الذوا بالفرار من مناطق شمال غربي الموصل و المدينة القديمة في الاسبوع الماضي يقدر بحوالي 10 الاف شخص يوميا.
ونقل البيان عن ممثل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في العراق برونو غيدو قوله ان المفوضية السامية لشؤون اللاجئين و شركائها
تتحرك بأسرع ما يمكن وبأقصى جهدنا من أجل مساعدة النازحين من الموصل ليعيدوا بناء حياتهم، موضخا انهم يقومون بتوفير المعونة في المناطق التي يفر الناس إليها و التي يفرون منها.
وأضاف غيدو قائلا “نحن متواجدون في المخيمات في حمام العليل والسالمية و نحن نتحضر أيضا للذهاب لداخل الموصل من أجل توفير المأوى الطارئ وعدد العزل للنازحين الذين يعودون لبنايات مهدمة أو متضررة”.
واضاف البيان ان المفوضية السامية لشؤون اللاجئين قامت بتشييد 12 مخيم من أجل الاستجابة لموجة النزوح الكبيرة من الموصل و المناطق المحيطة بها و من ضمنها مخيما حسن شام 2 و مخيم السالمية 1 (والذي شيد بتمويل من وزارة الهجرة و المهجرين التابعة للحكومة العراقية) و الذي تم إفتتاحه في وقت مبكر من هذا الشهر ويستمر العمل على مخيم السالمية 2 و الذي سيستوعب قرابة 30 الف شخص فور إكتماله بصورة تامة.
واشار البيان الى ان عدد النازحين من الموصل والمناطق المحيطة بها منذ شهر تشرين الاول الماضي بلغ أكثر من 769 الف شخص وفقا أحدث الاحصائيات الحكومية عند إنطالق العمليات العسكرية وتتضمن هذه الاحصائية أكثر من 566 الف شخص نزحوا من غرب الموصل منذ منتصف شهر شباط.
ولفت البيان الى ان المفوضية السامية لشؤون اللاجئين وشركاءها قد وفرت المعونة لأكثر من 487 الف شخص نزح من الموصل يقطنون في المخيمات أو خارجها منذ تشرين الاول الماضي و يقدر عدد العائدين إلى مناطق سكناهم الاصلية بحوالي 152 الف شخص.

ومن جانب آخر واصلت قوات الحشد الشعبي, السبت, لليوم الثالث استقبال العوائل النازحة من مجمع الصكار السكني المحررة جنوب البعاج.
وذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي ، أنه “لليوم الثالث يواصل اللواء 11 واللواء 41 في الحشد الشعبي استقبال العوائل النازحة من مجمع الصكار السكني المحررة جنوب البعاج”.
وأضاف البيان، أن “قواتنا اجلت جميع العوائل النازحة الى اماكن اكثر امنه لحين تحرير قضاء قضاء البعاج بالكامل وتأمينها من داعش”.

مقالات ذات صله