” بدر” تدعو الى إنهاء “مهازل الفساد والابتزاز” على طريق كركوك – بغداد

بغداد – الجورنال نيوز
كشفت منظمة بدر، الاحد، عن وجود عمليات “فساد وابتزاز” للشاحنات والمركبات التي تسلك الطريق الرابط بين محافظة كركوك ومحافظة ديالى، داعية الحكومة والسلطة الأمنية إلى “التدخل الفوري” لإنهاء تلك “المهازل”.

وقال الأمين العام لمنظمة بدر فرع الشمال، محمد مهدي البياتي، في بيان إن “عمليات ابتزاز المركبات والشاحنات التجارية وجباية مبالغ مالية من قبل جهات متعددة مجهولة الهوية، مستمرة على طول الطريق من ناحية سليمان بيك وصولاً إلى حدود محافظة ديالى،(75 كم جنوب مدينة كركوك)، ما أدى الى توقف الشاحنات لأيام معدودة في الطريق وتسبب في تعطيل الحركة المرورية ما انعكس سلبا على مصالح المواطنين” .

وكشف البياتي، عن “وجود بعض المسلحين والعصابات التي تنتحل صفات أمنية رسمية تجبر أصحاب الشاحنات على دفع مبالغ مالية مقابل السماح لمرورهم وسط فوضى قانونية وأمنية”، منتقدا “تغاضي السلطات الحكومية والأمنية عن عمليات الفساد والابتزاز المستمرة في الطريق”.

وحذر الأمين العام لمنظمة بدر فرع الشمال، من “تجمع الشاحنات ووقوفها أياما معدودة في الطريق وإغلاقه وتضييقه أمام حركة المارة من حدوث هجمات إرهابية بالمفخخات أو أساليب أخرى ووقوع خسائر بشرية لا يحمد عقباها”، داعياً الحكومة والسلطة الأمنية إلى “التدخل الفوري لإنهاء مهازل الفساد والابتزاز على طريق الخالص_كركوك” .

ويشهد طريق الخالص_ كركوك، وهو المنفذ الوحيد في العراق الذي يربط الجنوب بالشمال، والشريان الوحيد لحركة القوافل التجارية، زخما مروريا منذ نحو عام عند حدود ديالى/ كركوك وصلاح الدين، وعند مداخل مدينة بغداد، بسبب الآليات التي تتبعها السلطات الأمنية وفرضها رسوم المرور وسط انتقادات شعبية واسعة.انتهى

مقالات ذات صله