بايدن يهاتف معصوم من بغداد ويبحث معه الاوضاع السياسية والاقتصادية

بغداد- الجورنال نيوز:
تلقى رئيس الجمهورية فؤاد معصوم اتصالا هاتفيا من نائب الرئيس الامريكي جو بايدن الذي يزور بغداد حاليا، وبحث معه العلاقات الثنائية واهم التطورات السياسية والاقتصادية والحرب ضد داعش.
وذكر بيان لمكتب رئيس الجمهورية تلقت (الجورنال نيوز) نسخة منه، أن ” معصوم تلقى اتصالا هاتفيا من نائب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جو بايدن حال وصوله الى بغداد في اطار جولة سريعة له بالمنطقة، وجرى الاتصال الهاتفي مع بايدن اثر تعذر وصول طائرة نائب الرئيس الامريكي إلى بغداد في الوقت المناسب لعقد الاجتماع المقرر بينهما والمخصص لبحث تطورات الأوضاع السياسية ، والامنية ، والاقتصادية في المنطقة ، والعلاقات بين البلدين ” .
من جهته، أوضح الرئيس معصوم ان ” الوضع السياسي يسير بخطى ثابتة نحو الاستقرار التام بوجه عام ” ، مشيرا الى استمرار التنسيق بين الرئاسات الثلاث ، فيما تتجه العملية السياسية نحو تجاوز العقبات التي واجهتها مؤخرا باتجاه تحقيق المزيد من النجاحات الملموسة الضامنة لتقدم العراق ، وتعزيز وحدته ” .
من جانبه أشاد بايدن بنجاح العراقيين في حل خلافاتهم سلميا ، وعبر السبل الديمقراطية ، كما ثمّن جهود الرئيس معصوم من أجل حماية وحدة واستقرار العراق ، وتطوير العملية الديمقراطية فيه ، مجدّداً وقوف الولايات المتحدة الى جانب الشعب العراقي في معركته ضد الارهاب ، ومن أجل اعمار العراق الذي يمثل مفتاح الاستقرار في المنطقة نظراً الى طاقاته ، وموارده البشرية ، وإمكانياته الهائلة .
واعرب بايدن عن تلمسه حصول تقدم كبير في العراق بمختلف المجالات ، مشدداً على ان جولته تسعى اساسا لصالح دعم العراق سياسياً ، واقتصادياً ، وعسكرياً ، مشيراً الى ان ” العديد من الدول الصناعية المتقدمة باتت مستعدة لتقديم المساعدات للعراق قريبا ” . انتهى

مقالات ذات صله