ايران: لن يسمح لأي زائر بإجتياز الحدود العراقية بصورة غير قانونية

بغداد ـ متابعة

شدد قائد شرطة محافظة ايلام الحدودية مع العراق، العميد نور علي ياري، الأربعاء، على عدم السماح مطلقاً لأي زائر بإجتياز المنافذ الحدودية مع العراق دون حيازة الشروط القانونية.

وقال ياري، بحسب ما نقلته وكالة أنباء فارس الإيرانية، واطلعت عليها “الجورنال” إنه “لن يتم السماح مطلقاً لأي زائر باجتياز المنافذ الحدودية مع العراق بهدف الزيارة الاربعينية دون حيازة الشروط القانونية المتمثلة بجواز سفر نافذ وتأشيرة دخول رسمية”.

وأشار، إلى “اقامة عدة نقاط تفتيش في مداخل المحافظة وقرب منفذ مهران الحدودي مع العراق”، موضحاً ان “احدى متطلبات السفر لزيارة العتبات المقدسة في العراق حيازة جواز سفر نافذ وتأشيرة دخول رسمية”.

ونوه ياري، الى “تأكيد الشرطة مرات عديدة على حصول الزوار المتوجهين لزيارة العتبات المقدسة في العراق على تأشيرة دخول رسمية لهذا البلد”، مبيناً ان “قوات الشرطة الخاصة والأمن العام وحرس الحدود المنتشرة على جسر الزائر ولغاية منفذ مهران الحدودي تمنع اي شخص من اجتياز المنافذ الحدودية دون حيازته على جواز سفر غير مرفق بتأشيرة دخول نافذة”.

ولفت، الى انه “خلال الايام الماضية اعيد بعض الاشخاص، الذين وصلوا المناطق الحدودية وهم لا يحملون جوازات سفر وتأشيرات دخول، الى مدنهم على متن حافلات اعدت مسبقا لهذا الغرض”.

هذا وتشهد محافظة كربلاء المقدسة سنوياً توافد الملايين من الزائرين من مختلف المحافظات العراقية ودول العالم لاسيما الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

مقالات ذات صله