اليمن.. شوارع صنعاء تتحول إلى “ملاعب مؤقتة” خلال شهر رمضان

لم يكن الشباب اليمني شغوفاً بالرياضة إلى الحد الذي يجعلهم يمارسونها بهذه الصورة، لكن الموسم الرمضاني جعل من المناسبة الدينية موسماً رياضياً بامتياز.
تحولت شوارع وميادين صنعاء إلى ملاعب بسيطة لممارسة لعبة الكرة الطائرة، وهذه اللعبة ليست هوايةً لدى معظمهم، ولكن عادةً ما يمارسونها في رمضان لتمضية أوقات فراغهم.
وقال أحد اللاعبين، أحمد علي، لشبكة رووداو الإعلامية، إنهم “من بعد العصر وحتى الخامسة مساءً يمارسون هذه اللعبة باعتبارها الرياضة المتوفرة في مثل هذه الأحياء، وإنهم لا يمارسونها سوى في شهر رمضان”.

فيما قال، وسيم عبدالناصر، إن “لعبة الكرة الطائرة في رمضان أكثر متعة لقضاء الأوقات، حيث باتت أشبه بتقليد أو عادة”.

حتى محترفو وهواة الكرة الطائرة، لجأوا إلى هذه الميادين العامة، ليقيموا بطولاتهم، بعد أن أغلقت أندية صنعاء أبوابها في وجوههم بسبب توقف الأنشطة الرياضية.

وأوضح نائب رئيس فرع اتحاد كرة الطائرة، غمدان عبدالكريم، لرووداو، أنه “للأسف الشديد لا توجد أندية لممارسة هذه اللعبة في العاصمة صنعاء، باستثناء نادٍ واحد هو نادي الشرطة الرياضي، أما بقية الأندية فاتجهت للعبة كرة القدم، ونحن كفرع اتحاد الكرة الطائرة نحاول تنشيط اللعبة في رمضان قدر الإمكان”.

هناك أنشطة رياضية عديدة تقام في نهار رمضان بمعظم الأحياء، خاصة في فترة العصر، لكنها تظل أنشطة غير منظمة، وتختفي مع أول أيام الفطر.

مقالات ذات صله