النزاهة تصدر توضيحاً بشان الاحكام الغيابية بقضايا الفساد

بغداد ـ الجورنال

اصدرت هيئة النزاهة،الاحد، توضيحاً بشان الاحكام الغيابية الصادرة عن القضاء بقضايا الفساد.
وقال المركز الاعلامي للهيئة في بيان تلقت “الجورنال” نسخة منه،انه “يروم تسليط الضوء على قرارات الأحكام الغيابيَّة الصادرة عن القضاء المحالة من الهيأة، فقد تغيبُ عن الكثير علاقة الهيأة بهذه الأحكام، بل ودوافعها من نشر أخبار تلك الأحكام”.

واضاف: “فتلك الأحكام الغيابيَّة الصادرة عن القضاء بحقِّ المدانين بقضايا الفساد لا علاقة لهيأة النزاهة بها؛ كون الهيأة تُحقِّقُ في المعلومات التي تردها، ففي أكثر الأحيان يكون المُتَّهم بالقضيَّة هارباً أصلاً وقبل وصول ملفِّ القضيَّة من الوزارة أو المُؤسَّسة الحكوميَّة إلى الهيأة، كأن يُقدم مُوظَّفٌ عموميٌّ على الهرب بعد اختلاسه مالاً عامّاً أو تعاطيه رشوة، أو إحداثه ضرراً أو تجاوزاً على أموال الدولة، أو ما شاكل ذلك من تفاصيل القضايا التي تقع ضمن اختصاص الهيأة. وهذه هي الصورة الثابتة للقرارات الصادرة عن القضاء بموجب الأحكام الغيابيَّة التي يتمُّ الإفصاح عنها”.

وتابع: “حيث تكون الهيأة مُلزمةً بالتحقيق في القضيَّة التي تردها، ومن ثمَّ إحالتها للقضاء بعد استكمال الإجراءات التحقيقيَّة وتكييف القضيَّة ضمن المادَّة الحكميَّة، فهروب المُتَّهم في قضيَّة الفساد لا يُبيح للهيأة التوقُّف عن استكمال التحقيق فيها، بل هي مُلزمةٌ بالتحقيق فيما يردها من معلوماتٍ بغض النظر عن وجود المُتَّهم أو هروبه؛ إعمالاً لمهمَّتها التحقيقيَّة وإظهاراً للحقيقة وردعاً لكلِّ من تُسوِّل له نفسه التجاوز على المال العامِّ أو ابتزاز المواطنين”.

مقالات ذات صله