المهندس: سيتم اعتقال اي شخص مسلح داخل طوز خورماتو بغض النظر عن انتمائه

بغداد- الجورنال نيوز:
أعلن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس، الاربعاء، عن توقيع اتفاقية لتهدئة الأوضاع في طوزخورماتو تقتضي سحب القوات الكوردية من القضاء، مؤكدا سيتم اعتقال اي شخص مسلح داخل القضاء بغض النظر عن انتمائه.
وقال المهندس، عقب اجتماع مشترك مع أطراف الأزمة في طوزخورماتو، بحسب بيان تلقت (الجورنال نيوز) نسخة منه، ان “قيادات الحشد الشعبي اتفقت مع اطراف الازمة في قضاء طوزخورماتو على تشكيل غرفة عمليات مشتركة لأدارة الملف الامني تترأسها الشرطة المحلية على أن تتولى قوات أمن الحشد وأمن البيشمركة مهمة حفظ الامن في القضاء”، مؤكدا انه “سيتم سحب المظاهر المسلحة للاطراف المتنازعة خارج القضاء، ليتم العمل مع مديريات الامن في الجهتين بالتعاون مع الشرطة لاستتباب الامن واستقراره في القضاء”.
ونوه المهندس، الى انه “سيتم اعادة النظر في ادارة المدينة لحفظ جميع المكونات”، مشددا على ضرورة “ان يكون هناك سيطرة على السلاح الموجود في القضاء، لمنع تكرار الاحداث التي شهدها الطوز خلال الايام الماضية”.
وتابع المهندس، انه “سيتم اعتقال اي عنصر مسلح داخل المدينة بغض النظر عن انتمائه لأي جهة كانت وتسليمه الى الجهات المختصة ، مشيرا الى ان الأهم هو حماية المواطن والعيش المشترك، وان على الحكومة تعويض ذوي الشهداء والجرحى الذين سقطوا في النزاع الاخير”.انتهى4

مقالات ذات صله