المنتخب الأولمبي يواصل معسكره في التدريبي في تايلند ويواجه تشونبوري ودياً اليوم

محمد خليل
يواجه المنتخب الأولمبي، نادي تشونبوري التايلندي ودياً، اليوم، في إطار معسكره التدريبي في العاصمة التايلندية بانكوك استعداداً لتصفيات بطولة آسيا تحت 23 عاماً في الصين.
وأجرى المنتخب الاولمبي اولى وحداته التدريبية الخفيفة خلال اليومين الماضيين، على ارضية ملعب الاكاديمية في بانكوك.
حيث اختتم أمس مرانه، قبيل مواجهة نادي تشونبوري التايلندي اليوم الأربعاء.
وسيخوض المنتخب الاولمبي مباراته الثانية في العاشر من شهر حزيران الجاري امام نظيره التايلندي قبل العودة الى الوطن في الثاني عشر من الشهر ذاته.
وكان مدرب المنتخب الاولمبي لكرة القدم عبد الغني شهد، قد اعلن عن القائمة الرسمية للمنتخب والتي تستعد لمواجهة منتخب تايلاند مرتين في السابع والعاشر من شهر حزيران المقبل في العاصمة بانكوك.
وقال بيان صادر عن الاتحاد العراقي لكرة القدم وتلقت (الجورنال) نسخة منه، إن “مدرب المنتخب الأولمبي عبد الغني شهد أصدر القائمة الرئيسية للمنتخب الأولمبي والتي ستخوض مباراتين وديتين امام منتخب تايلند في بانكوك”.
وأضاف أن “القائمة تألفت من 24 لاعباً هم كل من: حيدر محمد واحمد باسل وأمجد رحيم ونياز محمد وجبار كريم ونوزاد عبد الحميد وعلي كاظم وامير صباح وعلي رحيم وصفاء هادي وبرهان جمعة وفرحان شكور ومصطفى الامين وعلي لطيف وذوالفقار عايد ورعد فنر ومازن فياض وبشار سعدون وحسين علي واحمد جلال وعلاء رعد وحمزة عدنان وعبد الله عبد الامير ومحمد جفال”.
وتألفت القائمة الأولى للمنتخب الأولمبي تواجد أكثر من 30 لاعباً، حيث تعرض مدرب الأولمبي للانتقادات بسبب استدعاء لاعبين تواجدا مع المنتخب الأولمبي منذ سنتين او أكثر.
يذكر أن مدرب المنتخب الأولمبي عبد الغني شهد اجتمع مع رئيس لجنة المنتخبات فالح موسى، من اجل الاتفاق على المعسكرات التدريبية خلال الفترة المقبلة.
وتقام تصفيات اسيا في السعودية ما بين التاسع عشر والثالث والعشرين من شهر تموز المقبل، وتضم مجموعة العراق البلد المضيف الى جانب منتخبي البحرين وافغانستان للتنافس على بطاقة التأهل الوحيدة المؤهلة الى نهائيات اسيا العام المقبل في الصين.
وسيواجه المنتخب الأولمبي نظيره السوري في السادس والعشرين والتاسع والعشرين من الشهر الحالي.
وتوصل اتحاد الكرة الى اتفاق مع وزارة الشباب والرياضة ليحتضن ملعب كربلاء الدولي مواجهتي العراق وسوريا، على ان يجتمع ممثلي وزارة الشباب والرياضة واتحاد الكرة علي جبار و احمد الموسوي لإنهاء التفاصيل المالية والادارية والتنظيمية المتعلقة بالمباراة.
اقترب مدرب اللياقة البدنية الإسباني، غونزالو رودريغز من العودة مجدداً الى الكادر التدريبي للمنتخب الأولمبي لتدريب المنتخب الأولمبي خلال التصفيات المؤهلة لبطولة آسيا تحت 23 عاماً في الصين.
وقال مصدر مقرب من مدرب المنتخب الأولمبي عبد الغني شهد لـ(الجورنال) إن “شهد يسعى الى إعادة مدرب اللياقة غونزالو رودريغز الى الكدر التدريبي للمنتخب الأولمبي خلال تصفيات بطولة آسيا تحت 23 عاماً في الصين”.
وأضاف أن “الامر الوحيد الذي يعيق إتمام الصفقة هو ارتباط غونزالو بعقد عمل مع اكاديمية “اسباير” القطرية”، لافتاً إلى انه “من المرجح ان يوقع مدرب اللياقة على عقد لمدة شهر واحد فقط، أي مدة التصفيات”.
وتابع المصدر – الذي فضل عدم الكشف عن اسمه- أن “هناك اتفاق شفهي بين شهد وغونزالو”، لافتاً إلى أنه “سيتم الإعلان عن إتمام التعاقد رسمياً خلال الأسبوع الحالي”.
وسبق وان عمل غونزالو الى جانب شهد في نهائيات اولمبياد “ريو دي جانيرو” العام الماضي.
واوقعت قرعة التصفيات منتخبنا الاولمبي في المجموعة الثانية الى جانب منتخبات السعودية والبحرين وافغانستان.
ويشارك في التصفيات 40 منتخباً تم تقسيمها على 10 مجموعات، وبحيث تضم كل مجموعة أربعة منتخبات.
ويتأهل للنهائيات صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل خمسة منتخبات تحصل على المركز الثاني في المجموعات العشر، علماً بأن التصفيات تقام خلال الفترة من 19 إلى 23 تموز/يوليو 2017.
وتم تصنيف المنتخبات المشاركة في التصفيات بحسب نتائج النسخة الماضية عام 2016 في قطر.

مقالات ذات صله