المراكز الانتخابية تعرقل اكمال المناهج الدراسية للطلبة

بغداد – الجورنال نيوز

تستعد المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تهيئة مراكز الاقتراع التي يصوت فيها الناخبون في الانتخابات التشريعية المقرر اجراؤها في الثاني عشر من ايار، والتي تتخذ من المدارس التابعة لوزارة التربية، تزامنا مع امتحانات الطلبة للصفوف غير المنتهية.

وتبلغ عداد المدارس في العراق مايقارب 12 الف مدرسة يرتادها اكثر من 9 ملايين طالب، استخدمت منها المفوضية بالانتخابات السابقة مايقارب تسعة الاف مركز انتخابي بين التصويت العام والخاص وتتكون من 55 الف محطة.

وتواصل مفوضية الانتخابات إجراءاتها لتهيئة المدارس التي تستخدم كمراكز اقتراع في يوم الانتخابات البرلمانية التي من المقرر ان يشارك فيها 24 مليون ناخب وسط مخاوف الطلبة من تعثر دراستهم لاسيما في فترة الاستعداد لتهيئة المراكز الانتخابية والتي تتزامن مع قرب الامتحانات النهائية.

ويقول الطالب في المرحلة الإعدادية معتز عباس الذي يدرس في ثانونية عمر المختار ببغداد ان” موعد الامتحانات النهائية بات قريبا، ومدرسينا لغاية الان لم يكملوا المناهج الدراسية “محذرا” من تعثر الية التدريس مع قرب موعد الانتخابات.

ويضيف ان”طلبة ثانويتنا متخوفين من قرب موعد اجراء الانتخابات البرلمانية والتي سيتم استخدام مدرستنا كمركز للاقتراع وهذا مايؤثر سلبا على دراستنا خصوصا وان الكادر التدريسي لم ينجز اكمال المناهج مع قرب موعد الامتحانات النهائية”.

فيما يؤكد مدير اعدادية الرجيبة للبنين في محافظة كربلاء يوسف الموسوي ان مفوضية الانتخابات بدأت تعد لتهيئة الإعدادية الى استقبال الناخبين بيوم الانتخابات.

وقال الموسوي ان” مفوضية الانتخابات بدأت تخطط لتهيئة اعدادية الرجيبة لاستقبال الناخبين بيوم الانتخابات البرلمانية من حيث تحديد المحطات الانتخابية وأماكن الصناديق بالإضافة لتسمية موظفي الاقتراع بالمركز”.

كما أعربت الطالبة سارة عبد الغفار التي تدرس في اعدادية الزهاوي بمحافظة النجف عن قلقها من توقف عجلة الدراسة لمدة قد تستغرق اكثر من أسبوع بسبب استخدام مفوضية الانتخابات لاعداديتها كمركز انتخابي بيوم الانتخابات المرتقبة.

وتقول الطالبة التي تدرس في الصف الرابع العلمي ان” مناهجنا الدراسية لم تختتم من قبل مدرسيها وهناك فصول عديدة لم ندرسها لغاية الان، متسائلة”، كيف يتسنى لمدرسينا انجاز المناهج مع قرب الامتحانات وانقطاع الدوام بسبب الانتخابات؟”.

وأضافت ان” مدرسي المدرسة اخذوا من الان ينشغلون مع مفوضية الانتخابات بشأن تهيئة المدرسة كمركز انتخابي لاستقبال الناخبين في الثاني عشر من أيار المقبل “.

وتم اختيار أكثر من 245 ألف موظف اقتراع من قبل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات للإشراف على عملية الاقتراع بالانتخابات البرلمانية المقررة 12 آيار المقبل، حيث سيتم توزيعهم على المراكز الانتخابية بمختلف محافظات العراق.

وتشارك في الانتخابات، وفقاً لقاعدة بيانات المفوضية العليا للانتخابات المسؤولة عن عملية الاقتراع وإعلان النتائج، 204 أحزاب وكيانات سياسية و71 تحالفاً انتخابياً كبيراً وبعدد مرشحين بلغ 7188 مرشحاً، من بينهم أكثر من ألفي مرشحة يتنافسون على 329 مقعداً بالبرلمان العراقي.

مقالات ذات صله