المالكي: المشاركة في مؤتمر”أنقرة” الاخير خيانة عظمى بحق العراق

بغداد- متابعة
اتهم ائتلاف دولة القانون٬ الخميس٬ المشاركين في مؤتمر “أنقرة2″بـ”الخيانة العظمى”٬ مطالبا باتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم .
وقال النائب عن دولة القانون عبد السلام المالكي٬ في تصريح صحفي تابعته الجورنال٬ إن النواب بحظر المشاركة بأي مؤتمرات خارجية تضر البلد وهي رسالة واضحة برغبة تلك الاطراف نسف العملية السياسية والمضي بعملية تقسيمه الى دويلات”.
واعتبر أن “المشاركة بمؤتمر انقرة الثاني يمثل اصرارا على الخيانة العظمى ومحاولة نسف العملية السياسية واعادة خلق داعش بوجه جديد٬ بالتالي فإن تطبيق القانون واحالة هؤلاء الى القضاء ورفع الحصانة عن اعضاء البرلمان المشاركين فيه اصبح امرا ملزما خلال هذه المرحلة الحرجة”.
واضاف المالكي ان “المؤتمر الذي حضره عدد من المطلوبين للقضاء بتهم الارهاب٬ هو خطوة جديدة يسعى من خلالها بعض الشخصيات التي احترقت اوراقها وانكشفت مؤامراتها للعودة الى المشهد السياسي في محاولة يائسة لن يكتب لها النجاح كما فشلت المؤتمرات المشبوهة السابقة”.

مقالات ذات صله