اخــر الاخــبار

الكشف عن مقتل 1500 شخص وخطف المئات من الشبك في سهل نينوى

كشف ملتقى الأقليات الموسع حول تعرض الشبك للإبادة الجماعية في سهل نينوى الذي اقيم في محافظة النجف الأشرف تزامنا مع اليوم العالمي للتنوع الثقافي من اجل الحوار والتنمية، عن قتل عن قتل 1500 شخص و خطف المئات من الشبك في سهل نينوى وسرقة جميع ممتلكاتهم وهدم دورهم من قبل تنظيم داعش الإرهابي حسب ما أعلنته منظمة راستي لحقوق الإنسان.

الملتقى الذي أقيم بالتعاون المنتدى الوطني لأبحاث الفكر والثقافة والبيت الثقافي في النجف الاشرف و منظمة راستي لحقوق الإنسان، وبالتنسيق مع نقابة المعلمين والمفوضية العليا لحقوق الانسان بمشاركة ممثلين عن رئاسة الوزراء ومجلس النواب ومنظمة الأمم المتحدة والمحافظة ومجلس المحافظة ومنظمات المجتمع المدني، جاء للتعرف على حجم الاضرار التي تعرض لها الشبك ومطالبة الحكومة والمنظمات الدولية لمساندتهم.

وقال مدير البيت الثقافي في النجف صفاء السلطاني، ان “هذا الملتقى جاء لمناقشة قضايا الأقليات وخصوصا الشبك الساكنين في منطقة سهل نينوى وهم قومية عراقية من الجماعة الإثنية في العراق ولديهم عادات وتقاليد ولغة ودين ونشترك معهم حالهم حال القوميات الأخرى في العراق من الأكراد والعرب، حيث تعرضوا للإبادة الجماعية بسبب دخول تنظيم داعش الإرهابي لمناطقهم في نينوى عام 2014 وهدم كل أثاراهم وتراثه“.

واضاف السلطاني ان “الملتقى يهدف للتعرف على حجم الإضرار التي تعرضوا لها ومطالبة الحكومة والمنظمات الدولية لمساندتهم والحديث عن معاناتهم وحياتهم، مبيناً ان “مدينة النجف قدمت لهم الكثير وآوتهم في طريق ياحسين.

وتابع السلطاني “تناولنا من خلال الملتقى قضايا بحثية ومنها ورقة بحثية انثروبولوجية لاحد المتخصصين الشبكيين عن الإبادة الجماعية للشبك ومدى مطابقة وانسجام القانون الدولي الإنساني لها، وعرض صور لمعالم الشبك والتعرف على حجم الدمار الذي خلفه داعش”.

واشار الى ان “الجميع تحدث بمطالبات رسمية سنقدمها الى منظمة الأمم المتحدة ونحن خاطبنا مجلس الوزراء سيستقبل المطالبة الرسمية التي سنعلن عنها وأيضا سترسل ورقة رسمية لمطالبة المنظمات الدولية لرعاية وإعادة أعمار ما هدمة داعش الإرهابي” .

من جانبه كشف رئيس منظمة راستي لحقوق الإنسان ازهر حامد الياس ان “حجم الإبادة الجماعية التي تعرض لها الشبك في سهل نينوى من خلال قتل 1500 شخص شبكي إضافة الى خطف المئات وسرقة جميع الممتلكات وهدم الدور، وهذا جاء من خلال دراسات واستبيانات أقيمت وخرجنا بهذه النتائج”.

هذا وشهد الملتقى افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية حول نماذج الإضرار في مناطق الشبك.

مقالات ذات صله