الكسب بكبسة زر .. ثراء دون عناء روتيني متاح للجميع

الجورنال – دريد سلمان

إزالة الحواجز الافتراضية بين البشر لم يعد الهدف الوحيد من استخدام مواقع التواصل الإجتماعي، فمع ارتفاع عدد مستخدميها لمئات الملايين، أصبحت وسائل كسب فاعلة، تسمح بحرية التعبير، وتتيح الترويج بشكل منقطع النظير.

في السابق اعترى الكثير من الروتين والتعقيد عالم الأسواق، أما اليوم الوضع اختلف، فثمة تسويق “مودرن” عصري، وفر على الزبون الجهد ومنح البائع السرعة، وكل ذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا، الأمر الذي أتاح تسوقا بلا ضحيح يتمخض عنه عقد صفقات قد تكون مربحة للزبون والبائع.

“توجد فرص فريدة تقود الى النجاح والشهرة والربح، إذا ما أحسن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بعقلية منفتحة ومبدعة”، هكذا يقول المسوق بارق كريم، بينما ينهمك بمتابعة صفحته على فيسبوك” التي يعرض فيها أجهزة كهربائية وألعاباً للبيع.

كريم، حاصل على بكالوريوس علوم حاسبات، تخرج منذ نحو ثلاثة أعوام ولم يحظ بوظيفة، لكنه لم يقف مكتوف اليدين بل سارع الى إنشاء صفحة لتسويق بضائع يأخذها على التصريف، “ونجح الى حد بعيد”، حسب تعبيره.

ويقول كريم في حديث لـ«الجورنال»، إنه “أصبح مدير عمل ولديه عمال توصيل (ديليفري)، وربحه المادي جيد جدا”.

كريم أثرى اعتمادا على نفسه، كونه استخدم “الفيسبوك” و “الواتس آب” و” الفايبر” و”السناب جات” و “الانستغرام” و”التليغرام”، بشكل احترافي بدل الإنشغال بها من أجل اللهو والثرثرة فقط.

وحول اسرار التسويق عبر “الفيسبوك” ومواقع التواصل الاجتماعي، قال خبير المعلوماتية بشار سليمان، إن “طريقة التفكير هي المفتاح في عملية التسويق، كما ان ذلك الهدف التسويقى هو العامل الاهم من اجل النجاح”، موضحا أن “المسوق يجب أن يسأل ذاته، ما هى الطرق التى يمكن ان يستخدمها لإشهار بضاعته، وتأمين إيصالها للزبون بسرعة وسعر مقبول يغري المقابل بمجرد رؤية الصور والتعليقات.

ويوضح سليمان  في حديثه لـ«الجورنال»، أن “المهمة تبدو سهلة لأول وهلة، لكنها في الواقع تتطلب الكثير من البراعة الى جانب الجدية والصدق من أجل النجاح.

وبحسب الخبراء، فإن شبكات التواصل الاجتماعي أحدثت قفزة كبيرة في مجال التسويق، حيث جمعت الناس في مجتمع واحد يسهل فيه ايصال الفكرة والمنتج وبأقل التكاليف.

وفي مواقع التواصل يمكن لأي مشترك ان ينشئ صفحة خاصة بشخصة او بمنتجه او موقعه الالكتروني او شركته، ثم يدعو اصدقائه للاشتراك فيها والتعرف عليها.

وهنالك نوع آخر من التسويق الالكتروني، وهو عن طريق الاعلانات المدفوعة، التي تمكن المعلن من التحكم في مكان ظهور الاعلانات الخاصة بمنتجه، فضلا عن تحديد اللغة التي يتحدث بها الجمهور المراد ظهور الاعلان امامه، وكذلك الدولة والاهتمامات وتفاصيل اخرى تسمح بوصول الاعلانات للشريح المطلوبة بشكل دقيق.

مقالات ذات صله