الكتل الكردية تدرس الانسحاب من العملية السياسية

بغداد – الجورنال

أكد رؤساء الكتل الكردستانية في البرلمانين الاتحادي والكردستاني، على ضرورة إجراء الحوار بين بغداد وأربيل لحل المشاكل، فيما اعتبروا أن انسحاب الكرد من العملية السياسية سيكون “خياراً مفتوحاً” في حال عدم استعداد الحكومة الاتحادية لإجراء الحوار.

ونقل بيان لرئاسة برلمان إقليم كردستان، أن “رؤساء الكتل السياسية الكردستانية في البرلمانين الكردستاني والعراقي أشاروا خلال اجتماع لهم ، إلى أن برلمان كردستان سيكلف حكومة الإقليم بإجراء الحوار حول الحقوق الدستورية والاتحادية للإقليم، مؤكدين على ضرورة إجراء الحوار بين بغداد وأربيل لحل المشاكل”.

ودعا المجتمعون الحكومة الاتحادية، بحسب البيان، إلى تشكيل لجنة للتحقيق في الجرائم التي نفذت في المناطق المتنازع عليها والعمل على إعادة وتعويض النازحين، معربين عن دعم برلمان إقليم كردستان للبرلمانين الكرد في بغداد الذين يواجهون القضاء، وداعين إلى أن تؤدي المحاكم دورها بحيادية.

كما اعتبروا أن انسحاب الكرد من العملية السياسية سيكون “خياراً مفتوحاً” في حال عدم استعداد الحكومة الاتحادية لإجراء الحوار، حسب البيان.

 

 

مقالات ذات صله