القوات الأمنية في حالة تأهب قصوى.. تسريبات عن نية التنظيم الإرهابي استهداف محافظات الفرات الأوسط عبر الأنبار

النجف الأشرف- الجورنال
وُضعت الاجهزة الامنية في حالة تأهب قصوى في محافظات النجف والديوانية والمثنى وذي قار، بعد ورود معلومات استخبارية امنية تؤكد أنّ “تنظيم (داعش) الارهابي يعتزم مهاجمتها وذلك عبر اختراقها من الطرق التي تربطها بمحافظة الأنبار”.

واكدت المصادر أنّ “هذه المعلومات تشمل كذلك المحافظات الجنوبية الأخرى، لكنّ مخطط التنظيم يركز على هذه المحافظات تحديدًا، وخاصة محافظة النجف، وفقًا لتلك المعلومات”.

وأضافت المصادر أنّ “تلك المعلومات تم إيصالها إلى الجهات المسؤولة في تلك المحافظات لاتخاذ اللازم”، مبينًا أنّ “المحافظات بدورها رفعت من مستوى إجراءاتها الأمنية، واتخذت إجراءات جديدة تمثلت بزيادة العمل الاستخباري، ونشر قوات إضافية في الحواجز الأمنية، وخاصة الحدودية للمحافظات”.كما نشرت المحافظات دوريات متحركة واخرى ثابتة في الطرق البرية الواصلة مع محافظة الانبار.

وتشهد المحافظات الجنوبية للعراق وضعًا أمنيًّا أفضل من بقية محافظات البلاد، لكنّها تسجّل على فترات متقطعة أعمال عنف وتفجيرات تتسبب بسقوط العديد من الشهداء، وكان آخرها التفجيرين اللذين ضربا محافظتي كربلاء وبابل الأسبوع الفائت.

مقالات ذات صله