اخــر الاخــبار

الصحافة الإيطالية تصف دوناروما بـ”الخائن”

أصبح جانلويجي دوناروما، حارس مرمى ميلان، حديث الساعة ومثار الجدل بإيطاليا، مع رفضه العرض المغري من فريقه لتجديد عقده، حيث يترقب الجميع وجهته الجديدة بعيدًا عن الروسونييري.
ورفض دوناروما، 18 عامًا، عرضًا مغريًا من ميلان يعادل 10 أضعاف ما يتقاضاه أحد المعلمين على مدار حياته.
وقال ماركو فاسوني، مدير عام نادي ميلان، إن النادي عرض على اللاعب تجديد عقده مع زيادة كبيرة وملحوظة في المقابل المالي الذي يتقاضاه، لكن اللاعب رفض العرض.
وأشارت تقارير إلى أن المقابل المالي، الذي تضمنه العرض، بلغ 5 ملايين يورو (5.6 مليون دولار) في الموسم الواحد.
وأوضح فاسوني أمس الأول الخميس: “مينو رايولا وكيل اللاعب أبلغني بقرار دوناروما بعدم تجديد العقد مع ميلان. إنه قرار نهائي اتخذه اللاعب”.
وملأت صور اللاعب الصفحات الأولى للصحف الإيطالية الصادرة مطلع الأسبوع الحالي.
ووصفت صحيفة “كورييري ديلو سبورت” قرار اللاعب في عنوانها “خيانة كبرى”.
فيما تساءلت صحيفة “توتوسبورت” الإيطالية الرياضية: “من يعرض أكثر؟، في إشارة إلى النادي الذي يغري اللاعب لعدم تجديد عقده مع ميلان من أجل الانضمام إليه بعد عام واحد في صفقة انتقال حر.
وذكرت صحيفة “لا جازيتا ديلو سبورت” الإيطالية الرياضية: “انهيار.. ما هو التالي جيجيو”، موضحة أن أندية يوفنتوس، وريال مدريد، وباريس سان جيرمان، هي المرشحة لشراء اللاعب.
ومن المؤكد الآن أن دوناروما ينتظر عرضًا خياليًا من أحد هذه الأندية، وربما من ناد آخر.

مقالات ذات صله