السهيل يعيد طلبة الدراسات العليا المرقنة قيودهم ويوسع خطة القبول

بغداد – الجورنال نيوز

اعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اعادة طلبة الدراسات العليا المرقنة قيودهم الى مقاعد الدراسة، فيما اكدت ان هذا القرار يشمل الطلبة الذين رسبوا باكثر من مادتين ومعدل في الدور الثاني او الذين ادوا الامتحان التكميلي ولم يحققوا النجاح.

وقال المدير العام لدائرة البحث والتطوير الدكتور غسان حميد عبد المجيد، إن وزير التعليم العالي قصي السهيل “وافق على إعادة طلبة الدراسات العليا المرقنة قيودهم الذين رسبوا باكثر من مادتين ومعدل في الدور الثاني او الذين ادوا الامتحان التكميلي ولم يحققوا النجاح الاحتفاظ بمقاعدهم الدراسية، وتحويلهم الى النفقة الخاصة، مشيرا الى ان هذا التعديل يشمل طلبة الأعوام ٢٠١٦-٢٠١٧ و٢٠١٧-٢٠١٨ و ٢٠١٨-٢٠١٩.

وأضاف ان هذا القرار يشمل طلبة الدكتوراه الذين لم يحققوا النجاح بالمحاولة الثانية في الامتحان الشامل، مبينا ان وزير التعليم اوعز بتشكيل لجان في الجامعات برئاسة المساعد العلمي للجامعة للنظر في معالجة المرقنين للاعوام الدراسية قبل السنة الدراسية ٢٠١٦-٢٠١٧ والذين لديهم حالات انسانية على ان تنفذ بعد مصادقة رؤساء الجامعات.

كما وافق وزير التعليم على توسعة خطة القبول للدراسات العليا 2018 /2019 ، بواقع مقعد واحد لقناة القبول العام ومقعد واحد لقناة النفقة الخاصة لكل التخصصات والشهادات.

مقالات ذات صله