السفير الامريكي يعقد اجتماعات في كردستان لبحث الحرب ضد داعش

بغداد – الجورنال

اعلنت السفارة الامريكية في بغداد، الاثنين، وصول السفير دوغلاس سيليمان الى اقليم كردستان على راس وفد أمريكي، مشيرة الى أن سيليمان عقد عدة اجتماعات بحث خلالها المعارك الجارية ضد تنظيم “داعش” واوضاع النازحين في الاقليم، سيما الاقليات.

وقالت السفارة في بيان لها، إنه في يومي الثاني عشر والثالث عشر من شهر تشرين الثاني، غادر السفير الأمريكي لدى العراق دوغلاس سيليمان إلى إقليم كردستان العراق يرافقه الفريق المتقاعد تيري وولف نائب المبعوث الرئاسي الخاص للتحالف الدولي لمحاربة داعش وكذلك القنصل العام في أربيل كين غروس.

واضافت أن السفير سيليمان التقى في اجتماعات منفصلة بكل من الرئيس مسعود بارزاني ورئيس الوزراء نيجيرفان بارزاني ومحافظ دهوك فرهاد اتروشي لمناقشة التقدم المحرز في المعارك ضد تنظيم داعش ودعم الولايات المتحدة لقوات البيشمركة وأوضاع النازحين في المنطقة.

وأشاد السفير سيليمان، بحسب البيان، بتضحيات وشجاعة البيشمركة، كما شكر القادة على دعمهم لأكثر من مليون من النازحين واللاجئين الذين جاءوا إلى اقليم كردستان العراق، مشيرا الى أن السفير سيليمان حث القيادات الكردية على مواصلة الحوار المثمر بين أربيل وبغداد من أجل معالجة القضايا العالقة.

واشار البيان الى أن سيليمان وخلال زيارته للمعبد اليزيدي في لالش التقى مع بابا شيخ وممثلأً عن الأمير تحسين بك، ومن ثم التقى مع ممثلي المجتمع المسيحي، وإستمع السفير سيليمان بصورة مباشرة عن الأعمال الوحشية التي عانى منها أولئك الذين رزحوا تحت حكم تنظيم داعش.

وجدد السفير تأكيده على دعم الولايات المتحدة لجميع مكونات الشعب العراقي وتعهد بالعمل مع الشركاء الدوليين والمنظمات غير الحكومية لمساعدة الأسر لكي تبدأ في إعادة بناء حياتهم في أقرب وقت ممكن.

وبحسب البيان فأن السفير سيليمان زار مخيماً للنازحين وتحدث مع السكان عن تجاربهم وعن كيفية الأستفادة من المساعدات الأمريكية المقدمة لاعانة النازحين ومعرفة ما يمكن القيام به لمساعدتهم على المضي قدماً بحياتهم.انتهى3

مقالات ذات صله