الدعوة البرلمانية : مجلس الوزراء يتعمد ظلم مؤسسة الشهداء من دون مبرر

بغداد- الجورنال نيوز
عبر رئيس كتلة الدعوة الاسلامية الدكتور خلف عبد الصمد خلف عن استيائه و استياء موظفي مؤسسة الشهداء من السياسة الظالمة التي ينتهجها مجلس الوزراء في التعامل مع حقوق هؤلاء الموظفين .
و اشار د. عبد الصمدالى ان رفض مجلس الوزراء لتعديل قانون مؤسسة الشهداء رقم ٢ لسنة ٢٠٠٦ بحجج واهية امر مؤلم و مجحف و يثير الكثير من ردود الفعل من قبل المتضررين و نأسف لهذا السلوك الغريب و الذي لا نجد له اي تفسير .
كما كرر د. عبد الصمد استغرابه من قرار الامانة العامة لمجلس الوزراء في ازالة اسم رئاسة الوزراء من الباجات الممنوحة لموظفي المؤسسة ,متسائلا عن سبب تخصيص مؤسسة الشهداء بهذا القرار في حين ان الكثير من الشخصيات و المؤسسات تتمتع بهويات و باجات بصلاحيات عالية تصول بها وتجول دون رقيب او حسيب .
د. عبد الصمد اشار اننا لا نملك تفسيرا لطلب نقل متحف جرائم حزب البعث المقبور من موقعه الحالي في الوقت الذي قد صرفت عليه مبالغ كبيرة ,متمنيا ان لا يكون ذلك ايضا ضمن حملة التهميش التي تطال ذوي الشهداء .

مقالات ذات صله