(الجورنال نيوز) تنشر تفاصيل الإتفاقية بين بغداد وأربيل حول نفط كركوك

بغداد – الجورنال نيوز

كشفت مصادر مطلعة عن تفاصيل الاتفاقية التي تم التوصل اليها بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان حول نفط محافظة كركوك.

وذكرت المصادر ، اليوم الثلاثاء، ان حكومة بغداد اتفقت مع اربيل على تصدير 150 ألف برميل من النفط يومياً من كركوك عبر تركيا، مناصفة بين أربيل وبغداد، وعدم تلبية طلب هيرو إبراهيم أحمد بارسال نفط كركوك إلى إيران بإستخدام الصهاريج النفطية.

واشارت المصادر الى ان المباحثات التي جرت يوم أمس الاثنين، بين رئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس حكومة اقليم كردستان، نيجيرفان البارزاني ،  تمخض عنها الاتفاق على تصدير 150 ألف برميل نفط من حقلي بابا كركر والخباز، من قبل حكومة اقليم كردستان عن طريق خط انابيب الاقليم الى ميناء جيهان، وبيع 75 الف برميل منها من قبل وزارة النفط العراقية، و75 ألف برميل من قبل وزارة الثروات الطبيعية في حكومة الاقليم.

وبحسب الاتفاقية فان حكومة بغداد تلتزم الحكومة العراقية بارسال رواتب موظفي كركوك الذين كانت تدفع لهم سابقاً، فيما تقوم حكومة اقيم كردستان بدفع رواتب موظفي المؤسسات الامنية ومقاتلي البيشمركة في كركوك، حيث يستلم 7 آلاف و606 موظف في كركوك، رواتبهم من حكومة اقليم كوردستان، وفضلا عن ذلك تقوم حكومة اربيل بارسال اموال البترودولار الى كركوك والتي تبلغ نحو 10 ملايين دولار.

وكانت مصادر مطلعة  كشفت في وقت سابق عن زيارة مرتقبة لوزير النفط جبار لعيبي الى اقليم كردستان تعقيها زيارة وزير الثروات النفطية في الاقليم الى بغداد.

وذكرت المصادر لـ(الجورنال نيوز)ان الزيارة تهدف الى التباحث حول موضوع النفط بشكل عام مع حكومة اقليم كردستان، والاتفاقية الأخيرة التي تم التوصل اليها حول نفط كركوك، إلى جانب مناقشة نفط اقليم كردستان.

وبحسب  المصادر، فإن وزير الثروات الطبيعية في اقليم كردستان، آشتي هورامي، سيقوم بزيارة الى العاصمة بغداد، عقب زيارة لعيبي الى أربيل.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي اتفق مع الوفد الكردي برئاسة رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني على اجراء مباحثات فنية بين وزارة النفط الاتحادية ووزارة الثروات الطبيعية بشأن انتاج وتوزيع النفط من حقول الإقليم ومحافظة كركوك.انتهى