(الجورنال) تكشف كواليس مفاوضات الاتحاد الاماراتي مع المدرب الإيطالي زاكيروني

مصطفى العبطان

أعلن الاتحاد الاماراتي لكرة القدم، تعاقده رسمياً مع المدرب الإيطالي ألبرتو زاكيروني، ليتولى تدريب المنتخب الأول لكرة القدم، حتى 2019.

وقال رجل الاعمال العراقي ووسيط التعاقدات نحم عبد الله لـ(الجورنال)، إن “الاتحاد الاماراتي تعاقد رسيماً مع المدرب الإيطالي البرتو زاكيروني لقيادة المنتخب حتى شهر شباط من عام 2019”.

وأضاف ان “المفاوضات استغرقت مدة اقل من مفاوضات التعاقد مع المدرب السابق للابيض، الارجنتيني ادغاردو باوزا، لان الاتحاد الاماراتي كان مقتنعا بفكرة التعاقد مع زاكيروني”.

وأوضح أن “توقيع العقد تم بحضوري وحضور امين سر الاتحاد الاماراتي محمد حزام الظاهري ومساعده إبراهيم النمر والمدرب زاكروني، بالإضافة الى المحامي الخاص به لوكا، حيث تم الاتفاق على التفاصيل كافة بعدما بلغت قيمة راتب المدرب ما يقارب الـ6 ملايين دولار”.

وأضاف ان “اتحاد الكرة الاماراتي اختار زاكيروني، نظراً لخبرته في القارة الصفراء وتتويجه مع المنتخب الياباني ببطولة كأس اسيا 2011 في قطر”، لافتاً إلى أن “عقد المدرب الإيطالي سينتهي بعد نهاية كأس آسيا في الامارات 2019”.

وبدوره، أكد رئيس الاتحاد الإماراتي، مروان بن غليطة، خلال المؤتمر الصحافي التقديمي لمدرب “الأبيض” الجديد، الإيطالي ألبيرتو زاكيروني، أن هدف المنتخب حالياً هو الوصول إلى نهائي كأس أمم آسيا، التي تستضيفها الإمارات في 2019.

وقال بن غليطة إن “زاكيروني اضطلع على الخطة التي رسمها الاتحاد الإماراتي للسنوات المقبلة، وأبدى استعداده لقيادة الأبيض”.

وأضاف بن غليطة خلال المؤتمر: “نحن في مرحلة تحدي، أطالب الجميع بالتعاون والتكاتف، وكل شخص غير قادر على أداء دوره، فأنا أطلب منه التنحي، يجب علينا بذل كل جهد لتحقيق الهدف المنشود، وهو التأهل لنهائي كأس آسيا”.

وتابع رئيس الاتحاد الإماراتي: “نتعهد نحن اتحاد الإمارات بتوفير كل سبل النجاح لمنتخب الإمارات، من خلال تواصلنا مع الأندية واللاعبين، لأنهم شركاؤنا في هذا المشروع، سنقوم بإطلاق حساب خاص بمنتخب الإمارات 2019، نتواصل من خلاله مع الجمهور في الشارع الرياضي، إذ سيتاح لهم تقديم اقتراحات والانتقادات”.

وأكد بن غليطة أن “منتخب الإمارات لن يواجه منتخبات أقل منه بالتصنيف الدولي (الصادر عن فيفا)”، مشيراً إلى أن “الأبيض” سيخوض مباراتيين وديتين أمام مصر وأوزبكستان.

ومن جانبه، قال المدرب الإيطالي ألبيرتو زاكيروني، خلال المؤتمر الصحافي الخاص بتقديمه مدرباً لمنتخب الإمارات اليوم الثلاثاء، إنه “سيسخر خبراته الكروية من أجل الصعود بـ”الأبيض” إلى نهائي كأس أمم آسيا 2019، والتتويج باللقب”.

وأضاف زاكيروني: “سنكون نجوم كأس آسيا 2019، هدفنا هو التتويج بالبطولة، سأسخر كل خبراتي لتحقيق أفضل النتائج مع منتخب الإمارات، أشعر بحماسة كبيرة من أجل بدأ مشروع كأس آسيا 2019”.

وأكد المدرب الإيطالي إلى أنه “سيخوض مباريات قوية مع منتخب الإمارات خلال الفترة المقبلة، من أجل الارتقاء بمستوى “الأبيض”، مضيفاً: “سأركز على خوض مباريات ودية أمام المنتخبات الآسيوي”.

وطالب المدرب الإيطالي وسائل الإعلام والجماهير بالتكاتف معاً من أجل تحقيق الهدف المنشود مع المنتخب الإماراتي”.

ومن جانبه أكد نائب رئيس اتحاد الكرة ورئيس لجنة دوري المحترفين، عبد الله ناصر الجنيبي، أنه “تم التعاقد مع زاكيروني بسبب خبرته الكبيرة في كأس آسيا”.

وسيقود زاكيروني “الأبيض” خلفاً للمدرب الأرجنتيني إدغاردو باوزا، الذي رحل لتدريب منتخب السعودية وقيادته في كأس العالم 2018 في روسيا.

واتفق اتحاد الكرة الإماراتي مع المدرب الإيطالي على مدة عقده حتى فبراير (شباط) 2019، وذلك بنهاية كأس آسيا من السنة ذاتها، التي تستضيفها الإمارات، وتقام المباراة النهائية فيها في 19 فبراير (شباط) 2019.

ويبلغ زاكروني 64 عاماً، ولعب في صفوف عدد من الاندية المغمورة: (كوزنسا، ريتشيوني، بوكا سان لازارو، باراكا لوغو، فينيسيا وبولونيا).

بدأت شهرته التدريبية مع نادي أودينيزي في 1995، حيث حصل معه على المركز الثالث في الدوري الإيطالي.

أصبح مدرب أندية الصف الأول بداية من 1998، حيث درب، ميلان، لاتسيو، إنتر، يوفنتوس.

انتقل لتدريب اليابان في 2010 واستمر معه حتى 2014 وفاز مع “الساموراي” بلقب كأس آسيا 2011.

مقالات ذات صله