التقشير الكيميائي.. لبشرة فاتحة، خالية من التجاعيد وحب الشباب

لقد ساهم التطور الطبي على منح الإنسان طرق و فرص كثيرة ليتمتع بصحة و عافية جيدة، مثل إتباع نظام غذائي صحي و تقليل نسبة الدهون، ممارسة الرياضات المختلفة، الإقلاع عن التدخين و غيرها…
ما هو التقشير الكيميائي؟
تتم عملية التقشير الكيميائي عن طريق إزالة طبقات الجلد المتأذية بدون الحاجة إلى تخدير كامل إلا في حالة واحدة، يتم فيها إستخدام تركيبة كيميائية معينة تعمل على التقشير بمستويات مختلفة حسب الحالة.
و يؤدي التقشير الكيميائي إلى إعادة نضارة و حيوية البشرة و إعطاء الجلد مظهر صحي و ناعم بسبب تحفيز عملية إنتاج الخلايا الجديدة.
ما هي الحالات التي تستدعي إستخدام التقشير الكيميائي كعلاج للبشرة؟
يمكننا استخدام التقشير الكيميائي في هذه الحالات:
– الأضرار الناتجة من أشعة الشمس.
-آثار حب الشباب، الندبات
– البقع الداكنة
– الهالات السوداء
– الكلف و النمش
– توحيد لون البشرة
– علاج المسام الواسعة
– جفاف الجلد
– تورم الجلد أو إرتخائه
– التجاعيد البسيطة و المتوسطة
أنواع التقشير الكيميائي للجلد:
1-تقشير كيميائي بإستخدام حمض الجليوليك AHA:
يستخدم حمض الجليوليك في التقشير البسيط السطحي. و نتيجة إستخدامه نضارة الجلد و نعومته و وجه أكثر إشراقاً، و إستخدامه المتكرر يؤدي الى القضاء على التجاعيد البسيطة و الحد من ظهور الشيخوخة لتقدم السن.
2- تقشير كيميائي بإستخدام حمض البيروفيك:
يستخدم حمض البيروفيك في التقشير متوسط العمق و له نتيجة رائعة في علاج حب الشباب، البقع الداكنة و شيخوخة الجلد.
3- تقشير كيميائي بإستخدام حمض الساليسيلك:
يستخدم حمض الساليسيلك في علاج حب الشباب، البقع الداكنة، زيادة سُمك الجلد و شيخوخة الجلد.
4- تقشير كيميائي بإستخدام حمض الخليك ثلاثي الكلور TCA:
و هو الأكثر إستخداماً في التقشير متوسط العمق، شيخوخة الجلد، الكلف، البقع الداكنة، المسام الواسعة والندبات الناتجة من حب الشباب.
أعراض تحدث بعد التقشير الكيميائي:
هناك بعض الأعراض التي قد تحدث بعد التقشير الكيميائي و لكنها غير دائمة حيث تستمر فترة زمنية بسيطة ثم تختفي هذه الأعراض. و منها: تهيّج أو حساسية البشرة، الإحساس ببعض الألم عند الضغط على بشرة وجهك، بعض التقشّر في البشرة، في حالة إستخدام المكياج قد لا ترضين عن النتيجة النهائية بالمقارنة مع وضعه قبل عملية التقشير، حرقة العينين، تشقق قليل في الشفاه و بعض الجفاف في الأنف.

مقالات ذات صله