التسعيرة الموحدة للأدوية تدخل حيز التنفيذ ومواطنون يسخرون: الصيدليات لا تعيرها أدنى اهتمام!

بغداد – الجورنال
كشف مصدر في نقابة صیادلة العراق، عن اكتمال مشروع التسعیرة الموحدة للأدوية، ودخوله حیز التنفیذ بعد استكمال الإجراءات الفنیة والإدارية.
وقال المصدر، ان “النقابة استكملت المراحل النھائیة الخاصة بمشروع التسعیرة الرسمیة الموحدة للأدوية والعلاجات في القطاع الخاص، وتسعیر ما يقارب الـ 20 ٪من الأدوية”.
وعبر مواطنون عن عدم تفاؤلهم، بسبب عدم التزام الصيدليات والمذاخر بها، مؤكدين ان نقابة الصيادلة ليس لها أي دور، وخاصة في ظل انتشار صيدليات غير مرخصة وعمل اشخاص ليست لهم علاقة بها من قريب او بعيد.
وكانت نقابة الصيادلة أبرمت عقداً مع إحدى الشركات التركیة لتصنیع اللواصق الخاصة بالتسعیرة، والتي تحتوي على عدة مراحل لحمايتھا من التزوير”. وأشارت النقابة إلى أن “الأسباب الحقیقیة التي تتفاوت فیھا الأسعار الخاصة بالأدوية في الصیدلیات، تعود إلى المكاتب العلمیة المرخصة لتوريد الأدوية من الشركات العالمیة، حیث أن تلك المكاتب تُحمّل نسبة ما يقارب الـ 60٪ على السعر الحقیقي، فضلاً عن قیام المذاخر بوضع نسبة أخرى، وھكذا في الصیدلیات، إلى أن تصل إلى المواطن”.
وفیما يخص مراقبة عمل الصیدلیات غیر المجازة رسمیاً والمتجاوزة على ضوابط النقابة، أفاد المصدر بأن “اللجان الرقابیة والتفتیشیة في النقابة، تواصل جولاتھا التفتیشیة وإغلاق الصیدلیات.

مقالات ذات صله