التركمان يلمحون لضلوع حزب بارزاني بزعزعة استقرار كركوك

كشف النائب عن المكون التركماني في كركوك حسن توران ان الأطراف التي فقدت السيطرة على المحافظة هي من تحاول زعزعة الامن والاستقرار فيها.

وقال توران في تصريح متلفز ان” هوية كركوك متعددة الثقافات ويغلب عليها الطابع التركماني من الناحية التاريخية، اما من الناحية الدستورية لا يوجد أي إشارة في الدستور على وجود هوية معينة في المحافظة”.
وأشار الى ان” كركوك اقحمت في ما يسمى بمناطق المتنازع عليها وكانها وقعت موقع نزاع بين دولتين”، مبينا ان” الوضع الأمني في كركوك يستهدف به طرفان مقرات الجبهة التركمانية وجهاز مكافحة الإرهاب فقط”.
وأضاف ان” الأطراف التي فقدت السيطرة قبل الـ16 من شهر تشرين الاول الماضي هي من تزعزع استقرار وامن كركوك”.
واعلن عن” القبض على شبكة التي هاجمت المقرات التركمانية وجهاز مكافحة الإرهاب واعترفت باعترافات خطيرة وستكشف اسرار كبيرة”، لافتا الى” انني لا استطيع البوح بها الان لسريتها، وسيكون بيان رسمي يتهم الجهة التي تقف خلف ارباك الوضع الأمني في المحافظة”.
وبين ان” وجود قوات البيشمركة خارج الخط الأزرق يعد مخالفة للدستور”

مقالات ذات صله