البصرة عطل محطة كهرباء النجيبية تتسبب بثورة شعبية لبعض المناطق وكهرباء الجنوب الاهالي متجاوزين على الشبكة ويرفضون دفع الجباية

البصرة- محمد الجابري
اوضح مدير انتاج الطاقة الجنوبية تحسين السعد ان سبب اقالة مدير محاطة كهرباء النجيبية جاء نتيجة حصول عطل في في ملف تبريد احدى المحطات حيث كانت هناك مشكلة بحصول ليك بملف التبريد في المحطة وظهر الماء الذي اختلط مع مادة الدهن فحصل عطل بالمحطة حيث حصل اللوم على مدير المحطة مشيرا ان الخطاء هو فني وليس مقصود مبينا ان وكيل وزير الكهرباء لشؤون الانتاج وجه باقالة مدير المحطة وتغييره ،موضحا ان هكذا اعطال هي فنية وليست مقصودة .
وقال “السعد للجورنال نيوز ان محطة النجيبية تتكون من وحدتين القديمة الروسية وكانت تعطينا 140 ميكا واط وهناك 3 محطات منصوبة على النهر لتبريد المكثفات وكانت وحدتين واقفة عن العمل بسبب العطل وكان الكادر مشغول بصيانة الوحدات وهذا العمل يتطلب جهدا كبيرا كون ان المضخة وزنها 12 طن ،لافتا الى ان اثناء زيارة وكيل وزير الكهرباء لشؤون الانتاج خرجت المحطة عن العمل وحصل اللوم على مدير المحطة كونه القائد في ذلك المكان ويتابع الامور هناك كاشفا عن وجود لجنة تحقيقية لمتابعة الامر موضحا ان النتائج لم تظهر الى الان وقد تم تكليفنا بمتابعة الامر وهناك كادر فني وهندسي وتم استقدام فنيين من محافظة ذي قار والاعمال مستمرة في الموقع لاعادة المحطة الى العمل مبينا ان اعادتها يحتاج الى وقت حتى يتم اعادة المحطة الى العمل .
من جانبه اوضح رئيس لجنة الكهرباء في مجلس محافظة البصرة مجيب الحساني للجورنال نيوز ان العطل حصل بشكل كامل وتسبب بهدر نسبة الطاقة بحدود 120 ميكا واط حيث تسبب ايضا بتاثيرات على مستوى الفولتيات في مركز المحافظة والمناطق المجاورة وتسبب بخروج محطة البصرة 400 و ايضا بحصول حالة شد داون ف محطة شرق البصرة وفقدان ما يقارب 1000 ميكا والتي تزامنت مع تعرض قابلوات 132 لغرب البصرة وشرق البصرة بسبب عمل احدى الشركات في منطقة حي العباس .
واضاف” انه تم تكليف مدير انتاج الجنوب تحسين السعد بادارة المحطة وتم اعفاء مدير المحطة من العمل وتنزيله الى درجة مهندس ونقله الى محطة الرميلة لافتا الى ان العمل مستمر لاعادة العمل للمحطة ومن المؤمل ان يتم تجهيز المحطة في الاسبوع القادم وهناك اجتماعات من قبل لجنة الكهرباء في مجلس المحافظة من خلال غرفة عمليات الكهرباء لمتابعة الموضوع موضحا ان وزارة الكهرباء اعتبرت الامر اهمالا وقامت باعفاء مدير المحطة وفتح تحقيق بالامر .
وشهدت مناطق الهارثة الواقعة شمال محافظة البصرة يوم امس الخروج بمظاهرات غاضبة احتجاجا على تردي واقع التيار الكهربائي حيث قام بعض المتظاهرين بحرق الاطارات مطالبين الحكومة العراقية والمحلية بالقيام بأخذ واجباتها بتحسين واقع التيار الكهربائي في مناطقهم مستغربين من عدم متابعة المسؤولين لهذا الموضوع كما شهدت منطقة الكفاءات الواقعة في مركز المحافظة تظاهرات غاضبة احتجاجا على تردي واقع التيار الكهربائي .
الى ذلك اوضح مدير توزيع كهرباء الجنوب محمد عبد الامير الحلفي للجورنال نيوز ان التظاهرات التي خرجت اغلبها وتحديدا في منطقة حي الكفاءات تتعلق بعطب محولة لبعض المواطنين المتجاوزين عشوائيا في المنطقة حيث رفضوا دفع الاستراكات الاصولية لغرض استبدال المحولة العاطلة حيث اصروا المواطنين على نصب المحولة رغم تجاوزهم وهذا الامر مخالف للقانون والتعليمات مطالبا وسائل الاعلام توخي الحذر في نشر المعلومات موضحا ان البصرة اعلى محافظة بنسبة التجهيز للطاقة الكهربائية باختلاف عن باقي المحافظات العراقية مشددا على ضرورة ان يلتزم الاهالي وان لا يتجاوزوا على شبكة الطاقة الكهربائية مؤكدا في الوقت نفسه على ضرورة ان يلجئ المواطن الى الترشيد في الطاقة للمساهمة في استقرار التيار الكهربائي .

مقالات ذات صله