الامم المتحدة تجدد دعمها للعراق وتشيد بدور الحشد

بغداد – الجورنال

جدد الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق يان كوبيش خلال لقائه بامين عام منظمة بدر هادي العامري دعم الامم المتحدة للعراق في حربه على الارهاب، فيما طالب العامري بزيادة الدعم الدولي للعراق.

وقال مكتب امين عام منظمة بدر في بيان تلقت لـ(الجورنال) نسخة منه، إن “العامري التقى الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق يان كوبيش”، مبينا ان “اللقاء تداول الامور السياسية والامنية التي يمر بها العراق حاليا”.

 

واضاف المكتب، أن “كوبيش اشاد بالمواقف البطولية والتضحيات التي يقدمها الحشد الشعبي”، مؤكدا ان “الامم المتحدة داعما رئيسيا للعراق في حربه على الارهاب، وعودة النازحين الى مناطقهم المحررة”.

 

وبشأن الملف السياسي، اوضح كوبيش أنه “يجب ان يكون اي تغيير او تعديل في الحكومة بمشاورة جميع الكتل السياسية”، مشيرا الى ان “المجتمع الدولي يتعاون اكثر مع الدول المستقرة سياسيا، خصوصا ان الاستقرار في العراق ينعكس على حيثيات حربه ضد الارهاب”.

 

من جانبه، اكد العامري، “نحن لا تكتمل لدينا فرحة النصر الا بعودة النازحين الى مناطقهم ونبذل جهودا كبيرة في حل النزاعات العشائرية التي تحول دون رجوع النازحين في بعض المناطق”.

 

واضاف العامري، “يجب زيادة التعاون الدولي للعراق لاننا نقاتل نيابة عن كل الدول”.

مقالات ذات صله