الأمم المتحدة تحذر من أكبر مجاعة عالمية في اليمن

متابعة ـ وكالات

حذر مسؤول أممي من وقوع أكبر مجاعة عالمية في اليمن، لم يشهدها العالم منذ عقود طويلة، ضحاياها بالملايين في حال لم يسمح التحالف العربي بوصول المساعدات إلى اليمن.

وقال مارك لوكوك مسؤول المساعدات الإنسانية بالأمم المتحدة في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء، “أبلغت المجلس أنه ما لم ترفع تلك الإجراءات.. ستحدث مجاعة في اليمن، ستكون أكبر مجاعة يشهدها العالم منذ عقود طويلة ضحاياها بالملايين”.

تصريح لوكوك يأتي بعد إعلان التحالف العربي بقيادة السعودية، أنه سيغلق جميع المنافذ الجوية والبرية والبحرية إلى اليمن، “لوقف تدفق السلاح إلى الحوثيين من إيران”.

ويرى محللون أن إجراء التحالف، الذي جاء بعد اعتراض السعودية صاروخا أطلقه الحوثيون صوب الرياض يوم السبت، سيتسبب في تدهور الأزمة الإنسانية في اليمن.

وتابع لوكوك، “وصول المساعدات الإنسانية عبر الموانئ لم يكن كافيا حتى قبل الإجراءات التي أعلنت في السادس من نوفمبر”، مضيفا أنه لم يُسمح أيضا برحلات جوية تابعة للأمم المتحدة إلى اليمن منذ يوم الاثنين.

ودعا لوكوك إلى الاستئناف الفوري لرحلات الأمم المتحدة وغيرها من رحلات المساعدات إلى صنعاء وعدن وضمانات من التحالف بعدم تعطيل الرحلات مجددا، كما دعا إلى السماح الفوري بالوصول إلى الموانئ لأغراض إنسانية وتجارية.

وأضاف لوكوك أن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة يقدم مساعدات غذائية لسبعة ملايين شخص شهريا في اليمن، مضيفا “ما نريده هو إنهاء الحصار.. حتى يمكننا إنقاذ أرواح هؤلاء الناس”.

وفي السياق ذاته، عبر سفير إيطاليا لدى الأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن سيباستيانو كاردي عبر عن قلقه بشأن الوضع الإنساني قائلا، “أكد أعضاء مجلس الأمن … أهمية استمرار عمل جميع موانئ ومطارات اليمن، بما فيها ميناء الحديدة، باعتبارها شريان حياة للدعم الإنساني وغيره من الإمدادات الضرورية”.

مقالات ذات صله