استطلاع: أكثر من نصف الأمريكيين يعارضون سياسة ترامب تجاه روسيا

الجورنال – وكالات

كشف استطلاع للرأي نظمته شركة “إبسوس” للدراسات والأبحاث، عقب قمة بوتين وترامب في هلسنكي، أن أكثر من نصف الأمريكيين يعارضون سياسة رئيس بلدهم تجاه روسيا.

ونقلت وكالة رويترز عن معطيات “إبسوس” أن 55% من الأمريكيين أجابوا بالنفي عن سؤال بما إذا كانوا يؤيدون سياسة ترامب تجاه روسيا، فيما عبر 37% عن تأييدهم للرئيس الأمريكي في هذا الخصوص.

وأضافت الوكالة أن 71% من مؤيدي دونالد ترامب ينتمون إلى حزب الجمهوريين (ترامب عضو في الحزب الجمهوري) و14% من المشمولين بالاستطلاع هم ديمقراطيون.

وأفادت رويترز بأن أداء ترامب أثناء قمة هلسنكي لم يؤثر على شعبيته في الولايات المتحدة بشكل عام، مشيرة إلى أن 42% من المستطلعة آراؤهم يؤيدون عمل الرئيس الأمريكي.

وحسب الاستطلاع فإن 38% من الأمريكيين يوافقون على أن روسيا عدوة للولايات المتحدة ومنافسة لها، فيما وصف 8% منهم روسيا بالدولة الصديقة.

من جانبه وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لقاءه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بـ”نجاح هائل”، متهما وسائل الإعلام المعادية له بتشويه نتائج قمة هلسنكي.

وكتب ترامب مغردا على تويتر: “لقائي بالرئيس بوتين كان ناجحا جدا، ولكن ليس لوسائل الإعلام المزيفة”.

وسبق لترامب أن قال تعليقا على قمة هلسنكي إن محادثاته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين جرت أفضل من قمة الناتو التي عقدت الأسبوع الماضي في بروكسل، مؤكدا عزمه على مواصلة اللقاءات مع ممثلي السلطات الروسية.

مقالات ذات صله