اتهامات عراقية: صحراء الانبار ملاذا امنا لعناصر داعش بحماية اميركية 

الانبار- الجورنال نيوز
كشف مصدر امني في محافظة الانبار ان القوات الامريكية في قاعدة عين الاسد ومطار الحبانية ترفض تامين وتمشيط الصحراء الغربية والوديان للابقاء على خلايا تنظيم داعش والمطاردين في مأمن من القوات الامنية .

وقال المصدر لمراسل «الجورنال نيوز» ان” خلايا تنظيم داعش واخطر المطلوبين من امراء وقادة التطرف والقتل والارهاب والمطلوبين من قيادات ساحات الاعتصام في الانبار مختبئين في الجحور والوديان والكهوف والمناطق الصحراوية”.

واضاف ان” القوات الامريكية ترفض تدخل القوات العراقية من الجيش والشرطة والحشد الشعبي في تامين وتمشيط هذه المناطق الخطرة ومنها وادي حوران والقذف ووادي الكعرة ووادي ام الوز ومكر الذيب كونها مناطق اختباء رؤوس التنظيم الاجرامي”.
واشار المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه ان” القطعات العسكرية العراقية تحاول تامين المناطق الصحراوية وخصوصا القريبة من المدن المحررة منها القائم الحدودية مع سوريا لكن الامريكان يمنعون أي قوة الدخول في عمق الصحراء”. انتهى

مقالات ذات صله