إيكليستون مستاء من الملاك الجدد للفورمولا 1

اعترف بيرني إيكليستون، المالك السابق للحقوق التجارية لبطولة العالم لسباقات الجائزة الكبرى الفورمولا 1، أنه يشعر بأن الملاك الجدد للسباق، يرغبون في إزاحته.

وقال إيكليستون، في مقابلة مع صحيفة الديلي ميل “إنهم لا يرغبون في أن أذهب للسباقات”.

وحضر إيكليستون (86 عاما) هذا العام، بعض سباقات الجائزة الكبرى، وكان أخرها السباق الذي أقيم في النمسا في تموز/يوليو الماضي، كما ينوي حضور سباق البرازيل.

وتحدث إيكليستون عن الأسباب التي دفعته للغياب عن معظم سباقات الجائزة الكبرى، حيث قال “تشاس كاري مدير السباقات حاليا، بعث برسالة لي، بأنهم ليس لديهم العديد من المكاتب داخل حلبات السباق، لديهم فقط ما يمنحه لهم رعاة السباقات”.

وانتقد رجل الأعمال البريطاني، طريقة عمل كاري، الذي اختير من قبل شركة ليبرتي ميديا الأمريكية، المالكة الجديدة للسباق، لإدارة الفورمولا 1.

وتابع إيكليستون “إلى الآن لم يقوموا بعمل أي شيء طبقا لما تمكنت من رؤيته، لقد قالوا إنهم لن يتكلموا بل سيعملون، قالوا إنني كنت أتكلم قبل أن أفعل أي شيء، لم أفعل هذا، لقد كنت أقوم بالأشياء في صمت”.

واعترف إيكليستون أنه ليس سعيدا بمنصب الرئيس الشرفي للفورمولا ا، قائلا “لقد وضعوني في مكان مرتفع للغاية حيث لا يمكنني أن أرى ما يحدث”.
وقال إيكليستون، إن فريقي مرسيدس بطل العالم، وريد بول رحبا بحضوره.

وبات مرسيدس على أعتاب الفوز بلقب الصانعين للمرة الرابعة على التوالي، في السباق المقبل في أوستن بولاية تكساس الأمريكية، كما سينال لويس هاميلتون أول فرصة لإحراز اللقب للمرة الرابعة، قبل 3 سباقات على نهاية الموسم.

مقالات ذات صله