إنريكي يطمأن الجماهير: “البرغوث” الأرجنتيني سيبقى مع برشلونة لسنوات طويلة

طمأن لويس إنريكي المدير الفني لنادي برشلونة الاسباني، جماهير الفريق بأن الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي سيبقى في النادي الكتالوني لسنوات طويلة مقبلة.
وبعد التتويج بلقب كأس ملك اسبانيا عبر الفوز على ديبورتيفو ألافيس 3-1 في المباراة النهائية، سئل إنريكي عن تتويج ميسي بثلاثين لقباً في الوقت الذي يبلغ فيه عامه الثلاثين الشهر المقبل.
وقال إنريكي الذي أعلن رحيله عن تدريب برشلونة “ثلاثين لقباً في ثلاثين عاماً، ليس بالأمر السيء”.
وتابع “ميسي سيبقى معكم لسنوات طويلة، يمكننا الاستمتاع بمهاراته لسنوت كثيرة مقبلة”.
وأشار “البقاء في القمة لا يتطلب فقط أن ين يكون لديك قدرات، ولكن قوة جسدية أيضاً، وميسي لديه ذلك”.
ووصف إنريكي لاعبه ميسي بأنه “ظاهرة” بعد أن سجل هدفاً وصنع أخر خلال فوز برشلونة على ديبورتيفو ألافيس 1-3.
ولدى سؤاله حول ما إذا كان فوزه بلقب جديد يجعله يندم على قرار الرحيل عن برشلونة، رد بالقول “لا أحتاج إلى ذلك والفريق أيضاً، هذه الدوائر القوية لثلاثة أو أربعة أعوام أمر مثالي”.
وأشار: “الرحيل بهذه الطريقة يجعلني سعيداً، بالتأكيد لا أشعر بالحزن عندما أفكر في الألقاب التسعة التي فزت بها من أصل 13 لقباً على مدار ثلاثة أعوام”.
وعوّض برشلونة خسارته لقب الدوري الإسباني لصالح منافسه ريال مدريد وخروجه من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام يوفنتوس الإيطالي عندما حافظ على لقب كأس إسبانيا.
وسجّل ميسي هداف الدوري الإسباني هدفاً وصنع آخر لصالح برشلونة في المباراة التي أقيمت على ملعب فيسنتي كالديرون في مدريد.
ودوّن ميسي أول أهداف المباراة مع الدقيقة الثلاثين من تسديدة جميلة قبل أن يدرك الفرنسي ثيو هيرنانديز التعادل بعدها بثلاث دقائق من ركلة حرة مباشرة عجز الهولندي سيليسين عن التصدي لها.
واستغل برشلونة انخفاض تركيز ديبورتيفو ألافيس في آخر دقائق الشوط الأول عندما منحه البرازيلي نيمار هدف التقدم (45) مستفيداً من تمريرة البرتغالي أندريه غوميز الذي شارك كبديل للأرجنتيني ماسكيرانو المصاب مع الدقيقة (11).
وعاد ميسي للظهور مجدداً مانحاً كرة ذكية لباكو ألكاسير حيث نجح المهاجم القادم من فالنسيا في إضافة هدف برشلونة الثالث (45+3).
ولم يطرأ أي تغيير على النتيجة في الشوط الثاني بالرغم من محاولات الفريقين الكثيرة وشهدت بعض الدقائق توتراً من لاعبي برشلونة وديبورتيفو ألافيس وخاصة مع الدقيقة السادسة والسبعين عندما أنذر كل من إنييستا وميسي من برشلونة والبديل روبين سوبرينو من طرف ديبورتيفو ألافيس.

مقالات ذات صله