اخــر الاخــبار

إصدارات “ست الحسن في ليلتها الأخيرة”

صدرت حديثاً عن دار الفارابي، رواية “ست الحسن في ليلتها الأخيرة” للروائية الفلسطينية سلوى البنّا. جاء في الرواية “ليست حقيقة ولا خيالا.. كلاهما معاً، هذه ستُّ الحسن، التي تحاكي لياليها غرابة الخيال ودهشته… وصدمة الواقع وبشاعته. وما بين الحقيقة والخيال… الماضي والحاضر خيوط متشابكة.. وأسرار وكوابيس تحبس الأنفاس.. ونفق طويل بطول ليالي ست الحسن”.
يصرخ الشيخ فواز وهو يهز كتفي وردة بجنون “قولي شيئاً ست الحسن.. أجيبي هل ترينني مسخاً كما أرى نفسي في مرآة ليليانا؟”. “لا شيء يقتلني أكثر من صمتك هذا.. أتعرفين يا امرأة القهر والعذاب أني أستطيع أن أُمزّق لحمك الشهيّ هذا وأطعمه للغربان”.

مقالات ذات صله