إريكسن : من المذهل قيادة الدنمارك لمونديال روسيا

قال كريستيان إريكسن لاعب الدنمارك، صاحب الثلاثية، إنَّ أداءه في الفوز (5-1) على أيرلندا ربما يغير حياته بعد التأهل لكأس العالم.

وبعد أن أهدر عدة فرص في التعادل بدون أهداف في ذهاب ملحق التصفيات في كوبنهاجن، لم يُخطئ إريكسن في دبلن، وقتلت ثلاثيته الأحلام الأيرلندية.

وقال إريكسن، 25 عامًا: “من المذهل أن تقود بلادك إلى كأس العالم بثلاثة أهداف في ملحق التصفيات. هذا يعني الكثير لمسيرتي وحياتي. أنا سعيد للغاية بذلك”.

وانتصرت الدنمارك بفضل هدفين آخرين من أندرياس كريستينسن، الذي ألغى تقدم شين دافي المبكر بضربة رأس لأيرلندا، ومن ركلة جزاء قرب النهاية نفذها نيكلاس بندتنر، لكن إريكسن سرق الأضواء.

وقال بندتنر للصحفيين: “لا يمكن أن نتجاهل أن إريكسن قدم أداء مذهلاً، وربما لعب أفضل مباراة دولية له في رأيي”.

ورغم إشادة زملائه، ودوره الكبير في الانتصار، كان إريكسن متواضعا كالمعتاد. وقال “هذا شعور مجنون. كنا نكافح سويًا لفترة طويلة منذ بداية التصفيات”.

ولم تشعر الدنمارك بالقلق، عندما تقدم دافي لأيرلندا ومن ركلة ركنية مر بيون سيستو من هاري ارتر قبل أن يرسل تمريرة عرضية وصلت إلى كريستينسن الذي سدد كرة اصطدمت بمدافع أيرلندا سايرس كريستي، وسكنت الشباك قبل مرور نصف ساعة.

وقال إريكسن لاعب وسط توتنهام هوتسبير: “بعد تسجيل الهدف الأول تلقت أيرلندا ضربة قوية. أصبحنا أكثر ثقة، وبدأنا نلعب بشكل جيد”.

وأضاف إريكسن، الهدف الثاني للدنمارك، وأصبح التأهل بعيد المنال بالنسبة لأيرلندا بعد مرور ساعة تقريبًا من اللعب قبل أن يكمل ثلاثيته.

وأشار إريكسن، الذي أحرز 21 هدفًا في 75 مباراة دولية، إلى أنَّ المزيد من الأهداف ستأتي من المنتخب الدنماركي في روسيا.

مقالات ذات صله