إجلاء جمهور مهرجان موسيقي في ألمانيا بسبب تهديد إرهابي

تم إجلاء الحضور في مهرجان روك أم رينغ الموسيقي في غرب ألمانيا بسبب “تهديد ارهابي” ، وذلك بحسب منظمي المهرجان.

وتدفق الجمهور، الذي كان يأمل في مشاهدة عمالقة الروك الألمان رامشتاين، خارج ساحة نويربورغ بعد أن طلب منظمو المهرجان المغادرة بطريقة يسودها “الهدوء وتحت السيطرة”.

وقال المنظمون: “بسبب تهديد إرهابى نصحتنا الشرطة بإيقاف المهرجان”، بحسب (BBC).

ولقي 22 شخصا حتفهم في مانشستر الشهر الماضي في تفجير انتحاري استهدف مجمعا للحفلات الموسيقية.

وكان من المتوقع أن يزور حوالي 85 ألف شخص المهرجان الذى يستمر ثلاثة أيام ويتزامن مع عيد الخمسين في عطلة نهاية الأسبوع.

وأعرب المنظمون فى صفحتهم بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عن أملهم فى استئناف المهرجان السبت.

وفى آب من العام الماضى، فجر سوري فشل في طلب اللجوء نفسه خارج حفلة فى الهواء الطلق فى مدينة انسباخ بجنوب ألمانيا.
وقد منعه حارس أمن من الدخول الى منطقة الحفل ففجر حقيبة ظهر في حديقة، مما أسفر عن مقتله وإصابة 15 آخرين.

وقالت الشرطة فى مدينة كوبلنز القريبة فى بيان لها إن المهرجان توقف “بسبب مؤشرات ملموسة على احتمال وجود تهديد إرهابي”.

وأضاف البيان أنه فى ضوء الهجوم الذى وقع فى مانشستر، تم تعزيز الأمن فى مهرجان هذا العام بنحو 1.200 شرطي.

وفي العام الماضي، عطلت عاصفة هذا المهرجان عندما تم نقل 30 شخصا إلى المستشفى نتيجة لصواعق أصابتهم.

مقالات ذات صله