أهم المعلومات عن حقن بلازما الشعرPRP

كل يوم يطرق الأطباء والباحثون أبوابًا جديدة في عالم زراعة الشعر، للقضاء على مشكلة الصلع التي تؤرق كلًا من الرجال والنساء، ومن أكثر تلك التقنيات تطورًا هو حقنبلازما الشعر والذي يتم في العديد من مراكز زراعة الشعر في تركيا، وعلى رأسهم مشفى فيراكلينيك محققًا نسب نجاح عالية ورضا تام من العملاء.

ما هي حقن بلازما الشعر

يتم الحصول على البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP) من دماء المرضى وتتكون بشكل أساسي من الصفائح الدموية مكونات الدم الأخرى مثل البلازما والفيتامينات والمعادن، والصفائح الدموية هي المسؤولة عن الشفاء لاحتوائها على جزيئات نشطة تسمى عوامل النمو، والتي تسمح بالشفاء الطبيعي للأنسجة التالفة.

يتضمن PRP تركيز الصفائح الدموية الموجودة في عينة الدم، ويعد PRP هو المنتج الوحيد المتاح الذي يحتوي على مستويات مرتفعة من عوامل النمو التي تحدث بشكل طبيعي والتي تساعد على تحفيز بصيلات الشعر مما يجعلها مفيدة للغاية لبرامج استعادة الشعر للرجال والنساء.

الغرض الأساسي من استخدام PRP في استعادة الشعر هو تحفيز بصيلات الشعر غير النشطة أو المزروعة حديثًا في مرحلة نمو نشطة

مزايا حقن بلازما الشعر

  • يحفز نمو الشعر بشكل طبيعي.
  • يزيد من حجم الشعر وكثافته.
  • يحافظ ويقوي بصيلات الشعر الموجودة.
  • يحسن جودة الشعر.
  • يقلل تساقط الشعر.
  • يعد العلاج الوحيد غير الجراحي وغير الدوائي الذي أثبت فعاليته.
  • يمكن استخدامه بالتزامن مع علاجات وأدوية أخرى لتساقط الشعر.

كيف يتم حقنبلازما الشعر؟

يستغرق علاج PRP حوالي 60 دقيقة ويتم إجراؤه في العيادات الخارجية حيث:

  • يتم جمع عينة دم (8-25 مل) بطريقة مماثلة لاختبار الدم.
  • ثم تأتي مرحلة الطرد المركزي لفصل مكونات الدم.
  • يتم تجهيز البلازما الغنية بالصفائح الدموية للاستخدام في حقنة.
  • يتم إعادة حقن البلازما للاستخدام في فروة الرأس (من 1.5 إلى 2.5 مم تحت الجلد).

الحالات التي يمكن علاجها عن طريق حقن بلازما الشعر

  • الصلع الوراثي الذكري: وهو شكل رئيسي من أشكال تساقط الشعر، ويرجع ذلك في الأساس إلى الاضطرابات الهرمونية بالإضافة إلى العامل الوراثي.
  • انتشار الحاصّة: الناتج عن تغيير فسيولوجي مثل الإجهاد ونقص المغذيات وما إلى ذلك.
  • داء الثعلبة: مرض مناعي ذاتي يُفقد فيه الشعر من بعض أو جميع مناطق فروة الرأس.

تعليمات بعد إجراء علاجات حقنبلازما الشعر

  • لا يوجد أي قيود على نشاط المريض بعد علاج حقنبلازما الشعر.
  • يمكن للمرضى الاستحمام /استخدام الشامبو/ تمشيط شعرهم بشكل طبيعي بعد عدة ساعات فقط من العلاج واستئناف الأنشطة اليومية والرياضية الطبيعية.
  • قد يكون هناك بعض الالتهاب الخفيف أو الاحمرار وتنميل فروة الرأس لعدة ساعات.
  • يجب عدم إجراء أي تلوينات كيميائية قاسية أو علاجات تجعيد لمدة 72 ساعة على الأقل.
  • يمكن استخدام علاجات نمو الشعر الموضعية مثل المينوكسيديل أو ما شابه ذلك في اليوم التالي.

عوامل إجراء حقن بلازما الشعر

يمكن للغالبية العظمى من الأفراد الأصحاء الخضوع بسهولة لعلاجات حقنبلازما الشعر، وبالرغم من ذلك هناك حالات مرضية معينة مثل اضطرابات الدم والصفائح الدموية وأمراض الكبد المزمنة ووجود عدوى حادة نشطة وعدم استقرار القلب والأوعية الدموية و/أو منع تخثر الدم تعيق الخضوع لذلك العلاج.

قد تتجاوب مناطق مختلفة من فروة الرأس بشكل مختلف مع البلازما اعتمادًا على عدد بصيلات الشعر الضعيفة الموجودة في كل منطقة، وبشكل عام يجب عدم معالجة المواقع التي يحدث فيها استنزاف شديد للبصيلات.

مقالات ذات صله