ألمانيا: فضيحة توربينات القرم تؤدي لتوتر العلاقات مع روسيا

قالت صحيفة بيلد ام زونتاج، الأحد، إن ألمانيا حذرت روسيا من أن خرق العقوبات بما في ذلك نقل أربعة توربينات غازية للقرم كانت شركة سيمنس قد سلمتها لروسيا يؤدي لتوتر العلاقات السياسية بين البلدين.
ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية قوله إن الحكومة الألمانية لفتت نظر موسكو في عدة مناسبات عن الخرق الوشيك للعقوبات الحالية والسلوك غير القانوني للشركات الروسية.
وأضاف المتحدث أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد لزيغمار غابرييل الذي كان وزيرا للاقتصاد في ألمانيا وقت التسليم أن هذه التوربينات ليست للقرم.
ويشغل غابرييل حاليا منصب وزير الخارجية. وقال المتحدث لصحيفة بيلد ام زونتاج إن “الحكومة ذكرت موسكو بهذه التأكيدات مرة أخرى وأشارت إلى أن أي خرق كبير من هذا القبيل للعقوبات سيحمل العلاقات الألمانية الروسية أعباء جديدة”.
وتحاول سيمنس أن تنأى بنفسها عن هذه الفضيحة وأوقفت تسليم معدات الكهرباء للشركات التي تسيطر عليها الدولة وتقوم بمراجعة اتفاقيات التوريد.

مقالات ذات صله